هذه هوية الموقوفين بتهم الإرهاب والتحريض على العنف بوجدة والحسيمة


هذه هوية الموقوفين بتهم الإرهاب والتحريض على العنف بوجدة والحسيمة
عن كازاسيتي:

أعلنت وزارة الداخلية في بيان لها أمس معمم على الرأي العام، أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية وبتنسيق مع المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني تمكنت أخيرا من إيقاف شخصين متهمين بالدعاية لتنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام المعروف اختصارا بداعش والتحريض على أعمال عنف.

الأمر يتعلق بشخصين ينحدر أحدهما من مدينة الحسيمة، فيما ينحدر الثاني من مدينة وجدة سقطا في قبضة الشرطة القضائية بعد عملهما على الداعية ل”داعش” عبر شبكة الأنترنيت.

وقالت مصادر إن الشخص الأول المنحدر من مدينة الحسيمة يسمى “أ,م” وهو بالتحديد من مدينة ،إمزورن في عقده الثاني، وهو زيادة على ذلك حفيد أحد المقاتلين الذين قضوا نحبهم أثناء قتالهم في صفوف التنظيم.

أما الموقوف الثاني المنحدر من مدينة وجدة فيدعى “ز,ب” وهو معتقل سابق بتهم تتعلق بالإرهاب والتحريض على العنف، وقد قضى 10 سنوات كاملة بعد أن تم اعتقاله على خلفية أحداث ماي 2003 بعد نشره لمقالات يشيد يطعن خلالها في المؤسسات الرسمية للدولة، ويدعو فيها للفكر السلفي الجهادي.

ذات الشخص تقول المصادر، غادر السجن منذ حوالي سنة ليعود مرة أخرى إلى نشاطه المتمثل في الإشادة بتنظيم الدولة، حيث كان ينشر مجموعة من المقالات الممجدة لداعش، زيادة على نشره مقالات أخرى في مجموعة من المواقع الأخرى ضمن ذات التوجه.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح