هذا ما قاله تلاميذ الباكالوريا بالناظور حول اجتيازهم اليوم الاول من الامتحانات


هذا ما قاله تلاميذ الباكالوريا بالناظور حول اجتيازهم اليوم الاول من الامتحانات
ناظورسيتي -حمزة حجلة

خلافا لما كانت تجري عليه الأمور في السنوات الماضية، رافقت إجراء امتحانات "الباك" هذه السنة إجراءات وتدابير وقائية عديدة احترازا من تفشّي وباء كورونا بين الممتحَنين.

وقصد المترشحون أماكن إجراء الاختبارات واضعين كماماتهم، في ظل تدابير احترازية صارمة

ووزعت بعض الأكاديميات كمامات على الممتحَنين إضافة إلى تخصيصها ومواد تطهير وتعقيم. وعملت أطر تربوية خلال دخول الممتحَنين على ضبط مدى احترام المترشحين للتعليمات الصحية بهذا الخصوص.


وقد مرّت الاستحقاقات في أجواء عكست الانضباط التام من جانب التلاميذ لتعليمات السّلطات المختصة في ما يتعلق بالتدابير الواجب اتباعها في ظل الظرفية الاستثنائية التي تُجرى فيها امتحانات هذه السنة بفعل تداعيات أزمة فيروس كورونا.

يشار إلى أن سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي والتكوين المهني، تنقّل برفقة خالد آيت الطالب، وزير الصحة، والمندوب العام لإدارة السجون، إلى السجن المحلي "عكاشة" في عين السبع بالدار البيضاء، وأعطى من هناك انطلاقة اجتياز الامتحانات داخل مؤسسات سجنية وُضعت بعضها هذه السنة رهن إشارة وزارة التربية لإجراء هذا الاستحقاق الدراسي المهم.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح