ناصر الزفزافي: نطالب بإطلاق سراح جميع المعتقلين وتحقيق الملف المطلبي للحراك وأرحب بالحوار


ناظورسيتي

كشف أحمد الزفزافي والد ناصر الزفزافي القائد الميداني لـ"حراك الريف" المحكوم بـ20 سنة سجنا، خلال تدوينة على صفحته الشخصية بالفيسبوك، أن ابنه مازال على العهد ومتشبث بطلب إطلاق سراح جميع المعتقلين ومن ضمنهم البشير بن شعيب حسب قوله.

وأكد الزفزافي الإبن بحسب تدوينة والده، على ضرورة إسقاط المتابعات المفروضة على الريفيين بالشتات، مشيرا إلى ضرورة تحقيق الملف المطلبي.

وذكر على أن لا مساومة على هذا كله وأنه هو ورفيقه نبيل أحمجيق مستعدان للحوار مع الجهات المسؤولة، مؤكدا أنه رجل الحوار، وعنوانه بسجن راس الماء تحت عدد 8083، كما لم يفوت ناصر الزفزافي في رسالته فرصة تقديم التحية إلى المعتقل السياسي محمد جلول على صموده.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح