مفجع.. مصرع شخصين في اصطدام دراجة من نوع "سي90" و"تراكتور"


ناظورسيتي -متابعة

لفظ شابان، مساء أمس الاثنين، أنفاسهما الأخيرة، بعد تعرّضهما، وفق ما أفادت به مصادر محلية، لحادثة سير قاتلة الطريق المؤدي إلى سوق السبت بإقليم الفقيه بنصالح، وتحديدا في منطقة "أولاد سي بلغيث".

وأضافت المصادر ذاتها أن الحادثة وقعت بعد اصطدام الشابين اللذين كانا يمتطيان دراجة نارية من نوع "سي90" بجرّار (تراكتور) كان يجر محراثا.

ووضّحت المصادر ذاتها أن الجرار كان يسير في المقطع الطرقي المشار إليه دون أضواء عاكسة، ما جعل الضحيتين لا ينتبهان لوجوده، فاصطدما به بقوة.

وأبرزت المصادر نفسها أن الهالكين لقيا مصرعهما على الفور بفعل قوة الاصطدام الناجم عن الحادث.

وفور علمها بالفاجعة، تنقلت عناصر الدرك الملكي وممثلو السلطات المحلية إلى موقع الحادث، ليُنقل جثمانا الضحيتين إلى مستودع الأموات المستشفى الجهوي لبني ملال.


وموازاة مع ذلك، باشرت الأجهزة المعنية فتح تحقيق في الحادث لاستجلاء كافة ظروفه وملابساته، لترتيب الجزاءات واتخاذ المتعين.

يأتي ذلك في لوقت الذي واصلت "حرب الطرق" حصد مزيد من أرواح المغاربة، مخلّفة مئات الجرحى والمعطوبين خلال الأسبوع الأخير من نونبر المنصرم.

ولقي 15 شخصا مصرعهم وأصيب 1771 آخرون بجروح، إصابات 60 منهم بليغة، في 1336 حادثة سير داخل المناطق الحضرية خلال الأسبوع الممتد من 23 إلى 29 نونبر.

وعزا بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني الأسباب الرئيسية المؤدية إلى وقوع هذه الحوادث، حسب ترتيبها، إلى عدم انتباه السائقين، وعدم احترام حق الأسبقية، والسرعة المفرطة، وعدم انتباه الراجلين، وعدم التحكم، وعدم ترك مسافة الأمان، وتغيير الاتجاه بدون إشارة، وتغيير الاتجاه غير المسموح به، وعدم احترام الوقوف المفروض بعلامة "قف".

كما أرجع المصدر ذاته وقوع هذه الحوادث إلى عدم احترام الوقوف المفروض في ضوء التشوير الأحمر، والسير في يسار الطريق، والسياقة في حالة سكر، والتجاوز المعيب، والسير في الاتجاه الممنوع.

وفي ما يتعلق بعمليات المراقبة والزجر في ميدان السير والجولان، تمكنت مصالح الأمن من تسجيل 40 ألفا و412 مخالفة، وإنجاز 10 آلاف و703 محاضر أحيلت على النيابة العامة، واستخلاص 29 ألفا و709 غرامات صلحية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح