مصدر لـ"ناظورسيتي": بوشاقور بالناظور مجرد إشاعة ولا داعي لنشر الرعب في نفوس المواطنين


مصدر لـ"ناظورسيتي": بوشاقور بالناظور مجرد إشاعة ولا داعي لنشر الرعب في نفوس المواطنين
ناظورسيتي: مهدي عزاوي


بعد الضجة المثارة حول ظهور سفاح يرتدي زيّا نسائيا يجوب شوارع مدينة الناظور، ويعتدي على النساء بواسطة "شاقور"، كشف مصدر مطلع لموقع "ناظورسيتي" أن الأمر مجرد إشاعة وأ، الخبر لا أساس له من الصحة.

وانتشرت مؤخرا مجموعة من المنشورات والتدوينات تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، وعبر رسائل الواتساب، تزعم أن سفاحا يرتدي "زيا نسائيا" يلقب بـ"مول الشاقور"، يتنقل بين بعض المناطق بالناظور، مستهدفا النساء بحيث يعتدي عليهن بالضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض، وهي تدوينات مشفوعة بتحذيرات موجهة إليهن قصد توخي الحيطة والحذر.

وأكد مصدرنا المطلع، أن مجموعة من الأبحاث تمت بهذا الخصوص، تضمنت أيضا مراجعة السجلات الممسوكة والمعطيات المتوفرة لدى مصالح الأمن، أظهرت عدم تسجيل أية واقعة إجرامية بنفوذها الترابي، سواء حديثا أو في الماضي، تتضمن معطيات وفق ما تداولته تلك المنشورات من أفعال إجرامية، كما أنها لم تتوصل بأية شكاية بشأن هذه الجرائم المزعومة.

وفند مصدر "ناظورسيتي"، صحة هذه الأخبار الزائفة، مؤكدا أن ترويج هـذه الإشاعة بشكل مجاني يمس إحساس المواطنين بالأمـن.

وفي نفس السياق تؤكد "ناظورسيتي" على أنها حاولت الاتصال بمجموعة من الأشخاص الذين قاموا ببث هذه الرسائل، من أجل تقصي الحقيقة حول ما إن سجلوا أو تمكنوا من التعرف على "بو شاقور"، لكن دون جدوى، ما يدل على أن الأمر يتعلق بإشاعة تم تناقلها على إيقاع متسارع.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح