مصاب بفيروس كورونا يتعمّد نقل العدوى إلى طبيبة داخلية بالمستعجلات


مصاب بفيروس كورونا يتعمّد نقل العدوى إلى طبيبة داخلية بالمستعجلات
ناظورسيتي -متابعة

تعرّضت طبيبة داخلية في قسم المستعجلات بمستشفى مولاي يوسف في مدينة الدار البيضاء بفيروس كورونا بطريقة لا تخطر على بال.

وقالت مصادر طبية إن الطبيبة أصيبت بعدوى الفيروس عن طريق مصاب بكورونا في مصلحة الاستقبال بالمستعجلات، التي تعدّ أخطر الأماكن التي تنتقل فيها العدوى بالنظر إلى كونها تستقبل يوميا أعدادا كبيرة من المرضى.

وتابعت المصادر ذاتها أن الطبيبة استقبلت شخصا يُشتبه في إصابته بالعدوى ووجّهته إلى مصلحة إجراء التحاليل وسُمح له بعد ذلك بالمغادرة في انتظار ظهور نتائج التحاليل. لكن المعني بالأمر قصد مجددا الطبيبة بعدما تدهورت حالته الصحية وتعمّدَ السّعال في وجهها حتى تنتقل إليها عدوى الفيروس بسرعة. كما يتخوف عدة أطبّاء ممن خالطوا الطبيبة المصابة من إمكان انتقال العدوى إليهم أيضا.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح