مروحية للدرك تنقذ 5 أشخاص حاصرتهم السيول وأخرى تنجد حارس مقلع


ناظورسيتي -متابعة

استعانت السلطات الإقليمية لإنزكان أيت ملول، مساء أمس الخميس، بمروحية تابعة لمصالح الدرك الملكي لإنقاذ خمسة أشخاص حاصرتهم سيول "وادي سوس".

وذكر بلاغ للسلطات المحلية لعمالة إنزكان -أيت ملول أن إنقاذ الأشخاص الخمسة تم بعدما حاصرتهم سيول وادي سوس، في مصبه بجماعة إنزكان.

وأبرز البلاغ أن الأشخاص الخمسة رعاة غنم وحاولوا إخراج قطيعهم على مقربة من الوادي المذكور، لكنْ مياه الوادي حاصرهم بعد ارتفاع منسوبها، نتيجة التساقطات المطرية الغزيرة التي شهدتها المنطقة.

وقد تنقّلت السلطات المحلية ومصالح الدرك الملكي والوقاية المدنية إلى المكان فور إشعارها بالحادث.

وقد تمت تعبئة مروحية تابعة للدرك الملكي تمكّن طاقمها من إنقاذ الرعاة المحاصرين .

وفي تارودانت استعملت السلطات الإقليمية، مساء اليوم نفسه، مروحية لإنقاذ شخص حاصرته سيول الوادي نفسه، في جماعة "سيدي دحمان".


وأفادت اللجنة الإقليمية لليقظة والتنسيق في إقليم تارودانت، بلاغ، بأنه بتاريخ 07 -01 -2021 في الرابعة بعد الزوال، تمت عملية إجلاء أحد الأشخاص" حاصرته سيول الوادي المذكور.

ويعمل المعني بالأمر (وهو من مواليد 1953) وفق البلاغ، حارسا في مقلع الرمال في واد سوس، وتحديدا في دوار "أكادير الطلبة"، التابع لجماعة سيدي دحمان، قيادة افريجة في دائرة تارودانت.

وحاصرت مياه الوادي المعني بالأمر، بحسب البلاغ ذاته، ليتم استعمال طائرة “هليكوبتر” تابعة للقوات المسلحة الملكية، بتنسيق مع القيادة الجهوية للدرك الملكي ومصالح الوقاية المدنية، واللجنتين الجهوية والإقليمية للأمن.

وقد أشرف والي جهة سوس ماسة وعامل إقليم تارودانت فعليا على التدخّل الناجح، بحضور ميداني لكافة المصالح الأمنية الإقليمية والسلطات المحلية.

وتكلّل التدخّل بالنجاح بفضل التنسيق المحكم، وفق المقاربة الاستباقية التي تم وضعها كخطة عمل استعجالية للتدخل الفوري لحماية أرواح السكان من تبعات التقلبات الجوية.

ويشهد إقليم تارودانت، على غرار العديد من أقاليم المغرب، خلال هذه الأيام، تهاطل نسب مهمّة من الأمطار.

وفي خضمّ ذلك، دعت اللجنة الإقليمية لليقظة والتنسيق سكان اقليم تارودانت إلى توخّي الحيطة والحذر حفاظا على سلامتهم، واحترام توجيهات السلطات العمومية، إثر النشرات الجوية الإنذارية من الدرجة الحمراء، الصادرة عن مديرية الأرصاد الجوية الوطنية بخصوص الأمطار العاصفية والتساقطات الثلجية التي يشهدها المغرب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح