NadorCity.Com
 






محمد بوزكو يكتب ردا على الأحداث المغربية.. يا جبال الريف شفتك تبكي ما قدرت نلومك


محمد بوزكو يكتب ردا على الأحداث المغربية.. يا جبال الريف شفتك تبكي ما قدرت نلومك
محمد بوزكو
"يا جبال الريف شفتك تبكي ودموعك ذايقة لمرارة، تكتمي همك ولا تشكي، من لونك بان البرهان..." وقبل ذلك... "يا جبال الريف علاش تكذبي..." هكذا غنت سعيدة فكري... وهكذا خاطبت جبال الريف وأهله لتقول لهم وخا كتبانو فرحانين فأنتم في دواخلكم تتألمون فلا تكذبوا على أنفسكم ولا تكتموا همكم فكل شيء على وجوهكم باد وكأنها بذلك تدعوهم للتعبير على أحاسيسهم ومعاناتهم بدل قمعها في دواخلهم...
هذا بالضبط ما صدحت به حنجرة سعيدة وهي تغني اغنيتها المشهور "يا جبال الريف"... لكن السيد المختار اختار أن يقولبنا وهو يعنون مقالة له في جريدة له في عدد الجمعة 31 مارس الجاري بجملة غير مكتملة اجتزئها من الاغنية اعلاه... واختار ايضا المختار الغزيوي أن يغزونا ببضاعة قديمة ذابلة لا تصلح حتى علفا للبهائم... جزء الأغنية كي يلصق صفة الكذب على أهل الريف ليتسلل عبرها كي يفجر تهمة المؤامرة في وجوههم، تلك التهمة الجاهزة، السهلة والتي ابتكرها العرب وصنعوا بها تاريخا مرصع بالدماء...
الغزيوي غزانا بكلام كبير فيه الكثير من الترهيب والتخويف وكأننا أمام خطر مهول يحدق بنا... والحال ان واقع الحال يبين غير ذلك ويجعل من كلامه مجرد تراهات وأكاذيبا بحيث أن كل متتبع لمجريات الأحداث يصل بكل سهولة الى أن الأمر يتعلق بقطعة جغرافية من هذا الوطن اسمها الريف وتعيش ترد وتهميش كبيرين على مختلف المستويات والمجالات... وهذه حقيقة لا ينكرها إلا ذي جحود وذي قلب مريض... وكل ذلك مدون في ملف مطلبي... ولا توجد في الملف هذا أدنى إشارة لا لاستقلال ولا لانفصال... كل المطالب كانت معقولة ومفهومة... وكل ذي عقل وذي مسؤولية وذي سلطة عليه أن يفكر في الاساليب الناجعة لتحقيقها...
وكان على المختار ان يطلب من المسؤولين تحمل مسؤوليتهم لرفع التهميش على الريف وتحقيق مطالبه المشروعة لقطع الطريق على كل متآمر من المتآمرين الذين تحدث عنهم... ان وجدوا أصلا.
طبعا هناك مناطق مغربية اخرى تعيش الفقر والتهميش ولكن هذا ليس مبررا كي لا تعبر باقي المناطق عن مطالبها إن وجدت... فمن السذاجة أن نطلب من أهل الريف السكوت على جراحهم فقط لأن اهل درعة ودكالة مثلا ساكتين عن وضعهم وعليه صابرون...
المؤامرة هي فزاعة يلجأ اليها من في كرشه عجينة... ويخرجها كل مبحلس فخور بتبحلسه إما بحثا عن مرق أو طمعا في ورق... المؤامرة هو صمت الصحفي على مآسي العباد والبلاد... هو صوم الحديث عما يؤلم الناس وعما يأذيهم... المؤامرة هي أن يتلقف المحرر كلمات أغنية ليفصلها داخل مكتب مكيف وبكيفية تنقصها الأمانة وبمكر ماكر يلفها في رزمة كلمات ليتكيف بها على صفحات جريدة تحاول اصطياد كل قارئ غافل... ولكن القراء ما هم بغافلين بل هم بكل كذبة يعلمون ولك هماز لماز مشاء بنميم يفضحون.
وحتى لا نحمل الأمور أكثر ما تحتمل... يجب ان نضع هذه التريكة من المصطلحات... المؤامرة، الانفصال، الاستقلال جانبا لأنها بعيدة كل البعد عن الواقع... وعوض ذلك نطلب من الدولة كي تنهض بكل همة وجدية لحل مآسي أهل الريف لأنها مآسي معمرة وأصابها الكلس والتصلب من شدة القدم...

"فيا جبال الريف علاش تكذبي و تباني قدامي فرحانة، لي خالقك قادر يـبني فجنابك حقول ووديان... جبال الريف انا شفتك تبكي و دموعك ذايقة لمرارة تكتمي همك ولا تشكي؟
من لونك بان البرهان... يا جبال الريف علاش تكذبي و تباني قدامي فرحانة... جات الريح عرت همومك شفتك تبكي ما قدرت نلومك..."

هذه هي كلمات أغنية سعيدة فكري دون تجزيئ... فمن الكاذب اذن ؟ ومن الكذاب يا المختار يا لغزيوي؟



1.أرسلت من قبل ali في 01/04/2017 14:56
خير الكلام ما قل ودل ولم يطل فيمل وهو يستمد معناه الصحيح

ولن أطيل عليكم كثيراً لأنني أعطي اليوم المعني المختزل والبسيط ذو معنى ودلالة صريحة وكبيرة، وهذه المقولة تساوي المثل الشعبي إذا كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب.

لقد أطلق هذا المثل والحكمة المذكورين بناءاً على العديد من المواضع التي يطيل فيها الناس من حديثهم دون جدوى وفائدة، وأيضاً استخدم في إعطاء النصائح للأبناء وتعليمهم أصول الخطابة والرزانة.
وفي وقتنا الحاضر أصبحت كحكم تقال عند المجالس والاجتماعات ولكن قلما يعمل بها، فنجد الشخص لا يعرف صاحبه جيداً ويتحدث معه بكثرة و يسأله أكثر وهذا أسلوب خاطئ فللجميع خصوصيات وللاخرين حدود.

وفي النهاية وعدتكم بألا أطيل عليكم، أنصحكم بوزن الكلام لأنه يعبر عن رزانة العقل ورجاحته؛ وعليكم أحبابي توظيف الكلام الطيب في الجمل المنتقاه فعن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم: "الكلمة الطيبة صدقة، الحديث متفق عليه.

و لن نتحدث الكثير كما قلنا ولكن كلامنا الذي ذكرناه ليس من الكلام الجاهل بل له هدف وفائدة، فلربما كلمات قليلة تصيب الهدف المنشود أكثر من كلمات كثيرة

2.أرسلت من قبل ABRIDA.DAZIRAR في 01/04/2017 16:56
سنتعرض لبعض الأمثلة من التاريخ الإسلامى. هذه الأمثلة توضح لنا أن الكذب هو سياسة شائعة بين شيوخ الإسلام وقادته السياسيين.

هذا الأمر يؤيده الكثير من القصص فى حياة محمد "عليه السلام". فهو كثيراً ما كذب و يشجع أتباعه على الكذب. وكان دائماً ينادى أنه فى سبيل الإسلام يباح للمسلم عدم مراعاة الصدق. من هذه الأمثلة قصة قتل كعب إبن الأشرف من قبيلة بنى النضير اليهودية. وصلت التقارير إلى محمد أن كعب كان يؤيد القرشيين فى معركتهم ضد محمد. بالإضافة إلى ذلك نما إلى علم محمد أن كعب كان يتلو شعراً يغازل فيه نساء المسلمين. وفى رأى محمد كان كعب قد "أذى الله والرسول". فطلب محمد متطوعين ليخلصوه من ابن الأشرف. وكان كعب وقبيلته أقوياء فى ذلك الوقت ولم يكن من السهل لغريب أن يتسلل وينفذ هذه العملية. ولكن رجلاً يُدعى محمد ابن مسلمة تطوع بأن يقوم بهذه المهمة على شرط أن يسمح له محمد بالكذب. وبناء عليه ذهب ابن مسلمة إلى كعب وجعل يذكر له قصصاُ يذم فيها محمد. وبعد أن كسب ثقة كعب استدرجه بعيداً عن بيته ليلاً إلى مكان ناء حيث قتله فى جنح الظلام.

مثال آخر مشابه فى قصة مقتل شعبان بن خالد الهذلى. وكانت قد وصلت الأخبار إلى محمد "عليه السلام" أن شعبان يعد جيشاً لمحاربة المسلمين. فأمر محمد رجلاً اسمه عبدالله بن أنيس بقتله. ومرة أخرى طلب القاتل من النبى أن يسمح له بالكذب. فسمح له، ثم قال له أن يقول أنه من خزاعة (وهذه كذبة أخرى). وعندما رأى شعبان عبدالله قادماً سأله: "ممن الرجل؟" فرد عبدالله "من خزاعة". واستمر عبدالله يقول له "سمعت بجمعك لمحمد فجئتك لأكون معك" واستمر عبدالله فى السير مع شعبان يقول له ذماً فى محمد "عجباً لما أحدث محمد من هذا الدين (الإسلامى) المحدث، سب الآباء، وسفه أحلامهم". واستمر فى الحديث والمشى إلى أن وصلا إلى خيمة شعبان. ومضى رفاق شعبان إلى خيامهم، وبعد ذلك دعى شعبان عبدالله إلى داخل الخيمة ليستريح. وجلس عبدالله فى الخيمة إلى أن أحس أن الجميع قد هدأوا وناموا فأنقض على شعبان وقتله وأخذ رأسه إلى محمد. فلما وصل عبدالله إلى المدينة ورآه محمد من بعيد، صاح محمد فرحاً "أفلح الوجه". فرد عبدالله التحية بقوله " أفلح وجهك يا رسول الله".

من المبادئ الإسلامية الشائعة التى تبيح للمسلم الكذب: الضرورات تبيح المحرمات. إذا وقع أحد الضررين يختار أقلهما.

فى القرءآن، على حسب زعمهم ، يدعو الله المسلمين أحياناً إلى الكذب و يستشهدون بآيات ثلاثة من القرءآن الكريم:

" لَا يُؤَاخِذُكُمُ اللهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِنْ يُؤَاخِذُكُمْ بِمَا عَقَّدْتُمُ الْأَيْمَانَ " (سورة المائدة 89

" لَا يُؤَاخِذُكُمُ اللهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِنْ يُؤَاخِذُكُمْ بِمَا كَسَبَتْ قُلُوبُكُمْ وَاللهُ غَفُورٌ حَلِيمٌ " (سورة البقرة 225

" مَنْ كَفَرَ بِاللهِ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِهِ إِلَّا مَنْ أُكْرِهَ وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالْإِيمَانِ وَلَكِنْ مَنْ شَرَحَ بِالْكُفْرِ صَدْرًا فَعَلَيْهِمْ غَضَبٌ مِنَ اللهِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ " (سورة النحل 106

ويقول الشيخ الطبرى فى شرحه للآية السابقة أن هذه الآية نزلت على محمد بعد أن سمع أن عمار بن ياسر كفر بمحمد لما أخذه بنى المغيرة وأجبروه على ذلك. فقال له محمد "إن عادوا فعُد". ( أى إذا أخذوك مرة أخرى فاكذب مرة أخرى).

وفى الحديث، يؤكد محمد "عليه السلام " هذا المفهوم فى أحاديث لا تعد ولا تحصى:

عن كتاب إحياء علوم الدين للشيخ الغزالى - المجلد 4 صفحة 284 -287. عن أم كلثوم (إحدى بنات النبى) أنها قالت: "ما سمعت رسول الله يرخص فى شئ من الكذب إلا فى ثلاث: الرجل يقول القول يريد به الصلاح، والرجل يقول القول فى الحرب، والرجل يحدث امرأته، والمرأة تحدث زوجها ".

وحديث آخر نُسب إلى النبى "كل الكذب يُكتب على إبن آدم إلا رجل كذب بين مسلمين ليصلح بينهما".

. وحديث آخر يقول: "يا أبا كاهل اصلح بين الناس". أى ولو بالكذب

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

درك العروي يحجز سيارة "ريفولي" بمخبإ سري بـ"أفسو" تستعملها شبكة متخصصة في تهريب البشر

انطلاق فعاليات الدورة الـ3 من مهرجان الشرق للضحك بالناظور بعروض لفرق كوميدية محلية ووطنية

عارضون من مختلف مدن المغرب يؤثثون أروقة معرض "البيع الخاص أوريونطال للموضة والتسوق" بالناظور

بالفيديو... زوجة رئيس الوزراء الإسرائيلي "نتنياهو": حشيش كتامة بالمغرب نبتة مباركة

الباحث في الأمثال الريفية محمد ميرة: المواسم المحلية أفضل من المهرجانات التي تصرف فيها الملايين بلا طائل

شاهدوا بالفيديو.. كواليس مهرجان الشرق للضحك مع ميكرو فافي

جواد أشن.. شاب من تمسمان يناشد ذوي القلوب الرحيمة لمساعدته