مارتشيكا ميد تستعرض بطاقة مشروع تهيئة بحيرة الناظور في ندوة دولية بمراكش بحضور ديبلوماسيين ووزراء


مارتشيكا ميد تستعرض بطاقة مشروع تهيئة بحيرة الناظور في ندوة دولية بمراكش بحضور ديبلوماسيين ووزراء
موفد ناظورسيتي إلى مراكش

عقدت وكالة مارتشيكا ميد، صباح اليوم الخميس، ندوة دراسية على هامش فعاليات المؤتمر الدولي للمناخ المعروف اختصاراً بـ"كوب 22"، تمحور موضوعها حول استعراض بطاقة تعريفية للمشروع التنموي والسياحي الضخم الذي أقيم بإشراف وحظوة من الملك محمد السادس، على مشارف مدينة الناظور.

واستضافت أشغال الندوة الدولية رئيس الإدارة الجماعية لوكالة تهيئة بحيرة مارتشيكا سعيد زارو، فضلا عن نظيره مدير مشروع "مارتشيكا ميد" بدولة الكوت ديفوار لحماية وتثمين خليج "كوكودي"، والذي أشرف العاهل المغربي على تدشينه مطلع سنة 2014، لنقل التجربة التنموية المماثلة إلى خارج الحدود في عمق القارة السمراء.

سعيد زارو وباعتباره رئيس الإدارة الجماعية للوكالة، سلّط الضوء خلال مداخلته في الندوة، على الخطوط العريضة المشروع الذي تم إعداده تنفيذا للتعليمات الملكية السامية الرامية إلى حماية وتثمين خليج كوكودي وإعادة التأهيل الإيكولوجي للخليج.

فيما نظيره الإيفواري أُثنى على المشروع الهادف إلى حماية بحيرة "إبريي"، المنجز بالتعاون مع المؤسسة العمومية "مارتشيكا ميد"، التي وضعت خبرتها رهن تصرف الحكومة الإيفوارية، من أجل تطوير برنامج طموح للإنجاز التجهيزات الرياضية، والثقافية، والترفيهية والتجارية لفائدة ساكنة مدينة أبيدجان.




























تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

شرطة مليلية تعتقل 3 مغاربة ينشطون ضمن شبكة للاتجار بالبشر هربت 200 أفريقي من معابر الناظور

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية