مأساة.. سكتة قلبية تنهي حياة شاب بشاطئ كيمادو بالحسيمة


ناظورسيتي: متابعة

أنهت سكتة قلبية مفاجئة، صباح اليوم الاثنين 26 يوليوز الجاري، حياة شاب في الثلاثينيات من عمره كان برفقة عائلته في زيارة استجمام لشاطئ كيمادو وسط مدينة الحسيمة.

وحسب مصدر مطلع فإن الشاب الثلاثيني، المنحدر من منطقة غفساي نواحي إقليم تاونات، حديث الزواج من إحدى الشابات سليلات مدينة الحسيمة، وحاصل على شهادة الماستر بحيث كان يستعد للتسجيل في سلك الدكتوراه لإتمام مساره العلمي الأكاديمي.

ومع حلول فصل الصيف، تسجل جل شواطئ المملكة، حوادث مماثلة بأسباب مختلفة، وغالبا ما تكون الوفيات المسجلة على الشواطئ المغربية، راجعة بالأساس يا إما الغرق داخل مياه البحر أو الإصابة بسكتة قلبية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح