لقاء بين مهنيي الأجرة الكبيرة بالناظور والمدير الإقليمي للتجهيز والنقل واللوجستيك لدراسة مشاكل القطاع


ناظورسيتي -الياس حجلة

أفاد المكتب النقابي الإقليمي لسيارات الأجرة الكبيرة بالناظور بأنه عُقد أول أمس الجمعة، في إطار الترافع المستمر حول المذكرة المطلبية المرسلة لمجموعة من الجهات ذات الصلة بالقطاع، أمس الجمعة، اجتماع مع المدير الإقليمي للتجهيز والنقل واللوجستيك بالناظور "لمناقشة ما يدخل في اختصاصات هذا المرفق من محاور".

وقال المكتب النقابي المذكور إنه تمت خلال الاجتماع مدارسة ما يتعلق بطبيعة الحقوق والرّخص المتوفرة لدى حافلات نقل الركاب داخل المدينة (الكيران) والاطلاع على مدى قانونية نقلها للركاب من أي مكان، وعدم خضوعها لأي توقيت ولا لأي مسار وكذا الاطّلاع على المستجدات التشريعية والقانونية لقطاع النقل، لا سيما ما يهم قطاع سيارات الأجرة الكبيرة.
وتابع بلاغ المكتب النقابي الإقليمي لسيارات الأجرة بالناظور أنه تمت، "بعد نقاش مستفيض لمختلف نقط جدول الأعمال"، بأنه مراسلة مجموعة من الجهات المسؤولة في الإقليم وذات الصلة بالقطاع (عمالة الإقليم، المؤسسة الامنية، المجلس البلدي).

وأضاف المصدر ذاته أنه تم عقد اجتماعات موسّعة بالغة الأهمية، آخرها اجتماع الجمعة مع المدير الإقليمي للتجهيز والنقل واللوجيستيك، "والذي مر في أجواء إيجابية وقدّمت فيها المديرية مجموعة من التوضيحات ووعدت بالتدخّل استعجاليا في الأمور التي تدخل في صلاحياتها والعمل على تطبيق ما يسمح به القانون".

كما سيراسل المكتب، وفق ما أفاد به في بلاغه، المجلسَ البلدي وباقي المتدخّلين من أجل تحديد نقط الانطلاق ونقط وصول حافلات نقل الركاب، موضوع الإشكال، تحديدا دقيقا.


كما سيراسل المكتب وزارةَ التجهيز والنقل واللوجيستيك من أجل تقييد رخص حافلات نقل الركاب وضبطها وتقنينها بما يحفظ مصالح كافة مهنيي قطاع النقل في الإقليم، لأن الترافع على هذا المطلب يحتاج إلى تدخل يوازي حجم الإشكال، وفق ما أورد المصدر ذاته.

وأكد المكتب النقابي المذكور في بلاغه أنه "يشتغل بمسؤولية وفي إطار القانون ويسعى إلى إيجاد حلول جذرية للإشكالات التي يعاني منها القطاع، بعيدا عن نمط الفوضى والارتجال الذي كان سائدا، والذي تسبب في تخلف القطاع وتأخره".

كما أبدى المكتب النقابي "انفتاحه على اقتراحات مهنيي القطاع، واستعداده للنضال السلمي الإيجابي دفاعا عن مطالبهم العادلة والمشروعة.

ودعا المكتب النقابي الإقليمي لسيارات الأجرة الكبيرة بالناظور كافة المهنيين إلى "الالتفاف حول نقابتهم الاتحاد المغربي للشغل، المعبّر المسؤول عن مطالبهم العادلة، والقوة التي تستطيع توجيهها توجيها سليما نحو من بيده التصويب والحلّ.

وتروم مساعي المكتب وفق متا جاء في بلاغه، على الخصوص، تحسين ظروف اشتغال مهنيي القطاع وتنظيمه وتحديثه وضمان حسن سيره بما يخدم المهنة والمدينة والإقليم، والقطْع مع أية ممارسة لاقانونية تشوبه، بما يخدم الإقليم خصوصا ومسيرة الإصلاح التي تسير فيها بلادنا عموما.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح