لجنة تفتيش ترصد اختلالات بمالية معهد التكنولوجيا الفندقية والسياحية


لجنة تفتيش ترصد اختلالات بمالية معهد التكنولوجيا الفندقية والسياحية
ناظورسيتي: متابعة

كشف تقرير انجزته الخزينة الاقليمية ببركان، خلال شهر نوفمبر الماضي، أن معهد التكنولوجيا الفندقية والسياحية بالسعيدية سجلت به مجموعة من الاختلالات، مست جوانب التدبير المالي للمداخيل الخاصة بعمليات تسجيل التلاميذ الذي يتلقون تكوينا داخل المعهد، وكذا ما يتعلق بجوانب مالية أخرى مثل مالية التأمين الصحي.

وبحسب يومية "المساء" في عددها الصادر غدا الاثنين، فإن التقرير المذكور اوضح أن لجنة تفتيش تابعة للخزينة الإقليمية لبركان قامت بزيارة إلى المعهد المشار إليه، من أجل التعرف على طريقة تدبير المداخل المالية، والتاكد من مدى احترام الادارة للقوانين المعمول بها، سيما وأن المعهد ما زال لا يتوفر على خازن خاص به منذ استفادة خازنه السابق من حركة انتقالية إلى مدينة وجدة.

ورصد التقرير عددا من الاختلالات المالية، حيث لاحظ المفتشان اللذان زارا المعهد أنه لم يتم تسجيل أية عملية خاصة بالمداخل بالكناش الخاص بها منذ انتقال خازن المعهد الفندقي بالسعيدية إلى وجدة وهي الملاحظة التي أدت إلى الكشف عن عدم ضبط المبالغ المالية سواء تلك المتعلقة بعمليات تسجيل التلاميذ الخاضعين للتكوين أو بتلك المرتبطة بتأمينهم الصحي، وذلك لكون المسؤول الأول عن تدبير الامور المالية والإدارية للمعهد لم يقم بعمليات ضخ المبالغ المالية المطلوبة الخاصة بالمواسم الدراسية 2015-2016-2017، كما يجب بصندوق المعهد.

ووفقا للصحيفة نفسها، كشف التقرير، ان مبلغا ماليا مهما يقدر باكثر من 9 ملايين سنتيم و 7000 درهم لم يتم ضخه بالصندوق المالي للمعهد، كما تفرض ذلك القوانين المعمول بها، لذلك دعا مفتشا الخزينة الإقليمية لبركان في تقريرهما من مدير معهد التكنولوجيا الفندقية والسياحية بالسعيدية بوجوب إرجاع المبلغ المالي المتعلق بتسجيلات التلاميذ وتأمينهم الصحي إلى الخزينة في أقرب الأجال حفاظا على السير العادي لمالية المعهد.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح