لائحة جديدة بأسماء دول يمنع السفر إليها ابتداء من اليوم


ناظورسيتي: متابعة

أعلن المكتب الوطني للمطارات، عن لائحة تضم بلدانا جديدة، قررت السلطات المغربية، تعليق السفر منها وإليها، في إطار التدابير الوقائية الرامية إلى الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وحسب بلاغ للمكتب، فقد جرى تعليق الرحلات الجوية القادمة والمتوجهة إلى كل من بولندا، النرويج، اليونان، فنلندا، الكويت ولبنان، وذلك ابتداء من 8 مارس الجاري إلى غاية 21 من الشهر نفسه.

ووفقا للمكتب الوطني للمطارات، فإن جميع المتواجدين في بولندا، النرويج، اليونان، فنلندا، الكويت ولبنان، سيشملهم قرار المنع من السفر إلى المغرب، ودخولهم التراب الوطني إلى غاية انتهاء الآجال المذكورة، حتى وإن أرادوا التنقل من أجواء بلد آخر.

وتنضاف هذه البلدان ، إلى لائحة 22 بلدا قرر المغرب تعليق رحلاته الجوية معها، من مصر والجزائر، ألمانيا، هولندا، ايطاليا، بلجيكا، سويسرا، تركيا، جنوب افريقيا، الدنمارك، البرتغال، أوكرانيا، السويد، استراليا، ايرلندا، التشيك، وأستراليا.




ويأتي هذا الإجراء، في إطار التدابير الاحترازية التي يتخذها المغرب للحد من انتشار عدوى فيروس كورونا المتحورة، وذلك بعد مرور أسبوع على اعلان السلطات المغربية، عن تعليق الرحلات الجوية، بشكل مؤقت، مع كل من بلجيكا وإيطاليا.

ويتخوف الكثير من المهاجرين، من تكرار سيناريو السنة الماضية، بعدما قررت دول العالم تنفيذ قيود صارمة على حركة التنقل، مقررة بشكل آني إغلاق جميع الحدود ومنع المواطنين من مغادرة منزلهم إلا للضرورة القصوى.

وفي الوقت الذي كان يتطلع فيه المغاربة قاطبة إلى تحقيق المناعة الجماعية للتصدي لفيروس كورونا المستجد تزامنا مع حملة التلقيح ضد الوباء، عاد شبح الخوف من إمكانية الرجوح إلى الحجر الصحي الشامل وتشديد الإجراءات الوقائية ليخيم من جديد، بعد ظهور حالات جديدة من فيروس كورونا المتحور.

ورغم انخفاض عدد الإصابات اليومية المسجلة بفيروس كورونا في المغرب، إلا أن ظهور السلالة الجديدة المتحورة أجبر السلطات على تمديد الإجراءات الاحترازية لتطويق الفيروس والحد من انتشاره، حيث تفرض السلطات إغلاق المطاعم والمقاهي والمتاجر والمحلات التجارية الكبرى على الساعة 8 مساء، مع حضر التنقل الليلي من الساعة التاسعة ليلا إلى الساعة السادسة صباحا في جميع أنحاء البلاد.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح