كوبل مغربي يغامر بالهجرة إلى إسبانيا عبر الكاياك


كوبل مغربي يغامر بالهجرة إلى إسبانيا عبر الكاياك
ناظورسيتي: مهدي عزاوي

قامت السلطات الإسبانية، بتوقيف عروسين مغربيين، وهما يحاولان الدخول للأراضي الإسبانية على متن زورق الخاص برياضة الكاياك، وذلك بطريقة غير شريعة.

وحسب ما افادته وسائل إعلامية فإن الزوج يبلغ من العمر 33 سنة وزجته 22 سنة وعقد قرانهما قبل سنتين قبل أن يقيما بمدينة طنجة.

ولم يجد الكوبل المغربي إلا حل الهجرة عبر هذه الطريقة الخطيرة للمرور إلى إسبانيا عبر مدينة لفنيدق، خصوصا أنهم بقوا لأشهر دون عمل.

وحسب ذات المصدر فإن شخصين أخرين رافقا الزوجين على متن قارب الكاياك، حيث انطلقوا في الصباح الباكر من يوم الخميس 28 يناير الماضي، من شاطء الفنيدق مستغلين الضباب الكثيف في تلك الفترة من اليوم، وتمكنوا من التسلل إلى الحدود الإسبانية.

وأبرزت ذات المصادر أن الرادار الخاص بالمراقبة الشاطئية رصد تحركات جسم غريب، ليتم الإنتقال وتوقيف المهاجرين الأربعة الذين قاموا بمغامرة للوصول إلى الضفة الأخرى.


وجدير بالذكر أنه ليست هذه المرة الأولى التي يتم فيها الهجرة بهذه الطريقة، حيث استفحلت ظاهرة الهجرة السرية على متن قوارب الكاياك التي تُستخدم في السباقات المائية عن طريق الجذف، حيث تم رصد عدد مهم من المحاولات في الأيام الأخيرة بين شمال المغرب وجنوب إسبانيا.

وحسب الصحافة الإسبانية، فإن حوالي 20 مهاجرا سريا، تمكنوا خلال غشت الماضي من الهجرة السرية من شمال المغرب إلى جنوب إسبانيا على متن قوارب الكاياك، 8 منهم تم إنقاذهم بمضيق جبل طارق، حيث كانوا على متن 3 قوارب كاياك.

وبمجرد إستقرار الحالة الوبائية بإسبانيا والمغرب، عاد المغاربة خصوصا الشباب منهم لمحاولة الهجرة السرية إلى إسبانيا، بعدما عرفت الأشهر الأولى من إنتشار فيروس كورونا تراجعا ملحوظا.





تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح