في مسيرة ليلية عارمة وغاضبة.. ساكنة أركمان تحتج للمطالبة بتوفير الإنارة العمومية بعد قطعها لشهور


في مسيرة ليلية عارمة وغاضبة.. ساكنة أركمان تحتج للمطالبة بتوفير الإنارة العمومية بعد قطعها لشهور
ناظورسيتي - حسن الرامي


خرج العشرات من سكان قرية أركمان، بإقليم الناظور، ليلة أمس الأحد، ضمن مسيرة حاشدة وعارمة، مؤثثة من طرف نساء ورجال وأطفال، اِحتجاجاً على ما أسموه بـ"الاستهتار وتهديد أمن وسلامة المواطنين بسبب قطع الإنارة العمومية على مدى سنة بحالها".

وجابت المسيرة المؤثثة بالشموع دلالةً على غياب الكهرباء بالشوارع والأزقة، أرجاء حي التعاونية وسط بلدة أركمان، بحيث صدحت بشعارات غاضبة منددة بغياب الإنارة العمومية التي من شأنها تعريض حياة وسلامة القاطنين للخطر تحت جنح الظلام.

وقال المحتجون الذين توعدوا بخروج احتجاجيّ ثانٍ يوم الأحد 28 يوليوز المقبل، إن التدخلات المتعددة للجهات المسؤولة لم تنفع في ثني المسؤول الذي يبتز عمالة الناظور ووكالة مارتشيكا لتحقيق أهدافه في العمل المتمثلة في جمع الأموال بكل وسيلة وحتى على حساب أمن وحياة المواطنين".

وأشار بيان للمحتجين، إلى أن قطع الإنارة العمومية بأركمان، سببه مشكل تراكم ديون المجلس الجماعي لدى المكتب الوطني للكهرباء بسبب انعدام الموارد لدى مجلس جماعة أركمان، بسبب تكونه من أغلبية مستشارين فشلوا في تدبير أمور الجماعة، وكذا ارتفاع ثمن الكهرباء نتيجة قرار حكومة بنكريان في السنوات الأخيرة.
























تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية