فيديو "لي مادارش ليا لايك الله يعطيه الكونسير" يجر اليوتوبورز "مي نعيمة" مرة أخرى للقضاء


ناظور سيتي:مريم محو

بعد الجدل الكبير الذي أثاره فيديو اليوتوبورز المعروفة ب مي نعيمة، والذي ظهرت فيه على قناتها على اليوتيوب وهي تسب المغاربة، وتتمنى السرطان لمن يرفض دعم قناتها، والضغط على زر الإعجاب على فيديوهاتها .

وبعدما خلف الفيديو استنكارا واسعا في صفوف العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، قامت المنظمة الوطنية الاجتماعية الحرة، برفع شكاية مستعجلة للنيابة العامة.

واتهمت الجهة المشتكية "مي نعيمة" بالسب والقذف والتشهير ونشر ادعاءات كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة للمواطنين.


وقالت المنظمة في الشكاية التي رفعتها ضد اليوتوبورز مي "نعيمة البدوية"، بأن المعنية بالأمر قامت بنشر فيديو انهالت فيه على المواطنين المغاربة بالسب والقذف.

كما أكدت المنظمة المشتكية، على أن صاحبة الفيديو وصفت المغاربة بالكلاب الضالة، ودعت عليهم بالسرطان قائلة: "لي مادارش ليا لايك الله يعطيه الكونسير ".

وهذا الأمر الذي نرفضه وندينه بشدة، لما فيه من إهانة لمرضى السرطان، تضيف المنظمة.

و حسب ما جاء في الشكاية، فإن أفعال اليوتوبورز المثيرة للجدل، خلفت أضرارا نفسية ومعنوية كبيرة جراء تصرفاتها المشينة .

هذا، وطالبت المنظمة الوطنية الاجتماعية الحرة، النيابة العامة بالتدخل الفوري في الموضوع.

كما تضيف ذات المنظمة بأنه يجب فتح تحقيق في النازلة مع اتخاذ جميع الإجراءات المناسبة في حق اليوتوبورز المعنية بالأمر.

وتجب الإشارة إلى أن "مي نعيمة" البالغة 48 سنة من عمرها، سبق لها أن قضت عقوبة حبسية لمدة ثلاثة أشهر.

وذلك إثر متابعتها بسبب نشرها لشريط فيديو على قناتها في اليوتيوب، تنفي فيه وجود وباء كورونا، وتحرض المواطنين على مخالفة التوصيات التي كانت قد أمرت بها السلطات العامة لتفادي انتشار العدوى .


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح