NadorCity.Com
 


على خلفية التهليل بالمهرجانات بالريف : الريف مختبر التجارب


على خلفية التهليل بالمهرجانات بالريف : الريف مختبر التجارب
غالبا ما أجد نفسي مرهقا من شدة التفكير حول مدى تهكم أشخاص ومسؤولين بإسم المسؤولية في الريف . هذه المنطقة التي كتب عنها أن تكون مدينة مختبرية تختبر فيها الدولة المركزية موظفيها ومشاريعها التجريبية , هذه المنطقة التي كتب عنها أن تعيش مسلسل طويل " الأكذوبة المزدوجة " فبعد أن كان الريف فرنسا الصغيرة لكل حمال ولكل موظف ولكل مسؤول يريد الإغتناء بسرعة قياسية أصبح الريف اليوم ينظر إليه بعيون الإزدهار والخير والقطع مع الماضي في مضمون فيلم أطلق عليه "رد الإعتبار" ..وإن كان رد الإعتبار للريف قد خصصت له الدولة أموال باهضة هي أموالنا بطبيعة الحال وخصصت الدولة وكالاتها ومؤسساتها للنهوض بالريف وهذا ما نحلم به فإن الدولة لم توفر لهذا الريف الموارد البشرية لتحقيق هذه التنمية , وتعمل الرباط على خلق وإبتكار أساطير وأكاذيب تسوقها كل يوم في ريبورطاجاتها التلفزيونية ليعرف المكناسي والرباطي والمراكشي أن الريف أصبح قلعة التنمية بالمغرب ..

تميزت الأيام الماضية بعدة أنشطة وحركية دؤوبة في الناظور والحسيمة ومدن أخرى إرتأت هي الأخرى أن تجرب حظها في المهرجانات , التي يدعمها المغرب سنويا ضد ملايين الفقراء وألاف المعطلين خريجي الجامعات , فماذا زادت مهرجانات المغرب للمواطنين , وفي الريف خصوصا ماذا إستفادت الناظور والحسيمة وبن طيب والدريوش من مهرجانتها الكرطونية سوى التطبيل والتزمير بالمغرب في أذن مواطنين يرقصون وينشطون مستغلين الفرصة لنسيان عالم الفقر ومحيط اليأس , فلماذا لا تراعي الدولة لأصوات المعطلين والفقراء والمنسيين وتستجيب لأصوات المهرجانات التي أصبح كل واحد منا أن ينظمه في 24 ساعة فقط عليه أن يهتف عاش المخزن وليكن له ما أراد

إن من تفريط قانون الإستحمار على المواطنين وأنا أتحدث عن الريف تلتجأ الدولة لجميع أساليبها الممكنة لتجعل من المواطن دمية تتحرك في دائرة قراراتها ومسؤوليه الذين لا يملكون ولو ذرة من الغيرة والمسؤولية في الترقي بهذا البلد .
فقد مر وذهب المهرجان المتوسطي للناظور كما أراده إلياس العمري وطبقه عامل حركة كل الديمقراطيين وراعي العمالة المغنوجي و الدمية سعيد الرحموني الذي يتوجب عليه أن يلتحق بإحدى مدارس محو الأمية لأنه لا يمكننا أن نصبر على تقلده هو ونائبه المسرحي محمد أبرشان لمسؤولية المجلس الإقليمي الذي أصبح قسما تابعا للعمالة ودور سعيد هو التنزه مع العامل وحضور الأنشطة بكوستيمه الرزين , فقد ذهب المهرجان بميزانية تفوق مليار وستمئة مليون سنتيم وزعت بالعملة الصعبة على صينيون مغاربة يقيمون بفاس وعلى مطربين وشيخات ألهبن الناظور طيلة 15 يوما . أيمكننا أن نتسأل السي المغنوجي ماذا إستفادت ساكنة الناظور من المهرجان ? طبعا سيقول لنا أن أبناء الجالية قد تعرفوا على القرية الريفية لأن أبناء الجالية من شدة ذوبانهم في المجتمعات الأروبية فقد أعدنا لهم بفضل المهرجان حياة أجدادهم وكيف كان يعيشون في الريف ??
بدوري أقول لك ولأسيادك ولمرافقيك في جمعيتك أن غبواتكم لن تنفع في هذا الوقت , أتعتقد أيها المغنوجي أن الناظور أصبح كميامي وإندثرت فيه معالم الحياة القديمة وأصبحنا نشتاق لحياة البادية لكي تصنع لنا القرية الريفية لنرى الدواب تأكل التبن ولكي نرى "ثافقونت" والإسطمبل "ركوري"حشاكم ألا تعرف أن الحمير نراها كل يوم في كل شوارع مدينتنا وفي قلب شارع محمد الخامس ألا تعرف أن وراء العمالة بكلومترات قليلة توجد هناك أكثر من قرية ريفية" ديال بصح" حيث أن سكان إشعارن وبوبلاو وتاويمة وبوعرك وعاريض جهة الخندق وبوعرورو وأولاد بوبكر وإشوماي كل سكانها يتوفرون على الحمير وتفقونت هذا في المدار الحضري دون التحدث عن دواوير خارج الناظور الذي مازال أهلها يعيشون حياة البدو كما كانت سنة 1900 . إن كانت هذه القرية مخصصة لأبناء الناظور الذي ربما تعتقد أيها المغنوجي أنهم قد "توحشو" رؤية الحمار وهو يأكل التبن فإنك مخطئ فنحن نعتبر الحمار عنصر أساسي في حياة المدينة حيث تعودنا رؤية فضلات الحمار بشكل عادي ولا يشكل لنا أية مشكلة . وإن كنت قد خسرت 60مليون سنتيم لبناء القرية لأبناء المهاجرين فعليك أن تعرف أن هؤلاء الأبناء الذين يعودون كل سنة للناظور هم كلهم من العائلات التي تنحدر من المداشر والقرى المعزولة وهم يعرفون القرية الريفية أحسن منك لأن نصف عطلتهم يقضونها في المداشر والأرياف بجوار أجدادهم وعائلاتهم والنصف الآخر في مدن المغرب النافع , أما الجزأ الثاني من أبناء المهاجرين فلا قريتك ولا مهرجانك قادران على جلبهم للريف لأن عطلهم يقضونها في الجنوب الإسباني والشمال الشرقي أين توجد ملامح العطلة الصيفية ومنهم من يتنقل لتركيا وإيطاليا واليونان . ففترة 15 يوما من المهرجان فئة قليلة من أبناء المهاجرين من زار تلك القوقعة التي إنبعثت منها رائحة الشم الحار وذلك لغياب عمال النظافة تصوروا فضلات وأوساخ الحمار بقيت لفترة طويلة دون أن
يجمعها أحد
وحتى الحمار فهو مازال واقفا هناك , بعد أن تبرع به أحد الفلاحين تبركا بسعادة العامل .لكن ما تم ملاحظته أن القرية الريفية حضرتها عجوزة ألمانية وحيدة متزوجة من أحد الشباب بألمانيا .. وهذه الألمانية الوحيدة هي التي مثلت السواح الأروبيين بالناظور ,أما القرية الآن فلا نعرف من يستغلها تجاريا وتمتلئ بالعاهرات التي توافدن على الناظور بشكل لم تعرفه المدينة قبل حيث وجدن في مهرجان جولة لإتصالات المغرب مكانا سليما في تدوير يومهن بسهولة تامة

إذن ألا يحق لنا أسي المغنوجي أن تكشف لنا عن فواتير المهرجان وأين صرفت وأن تنشر الحسابات في الإعلام لنعرف أين صرفت أموالنا ? أيعقل في زمن مغرب الديمقراطية أن لا يحاسب العامل ومن معه في طريقة صرف الميزانية هل العمال هم يشكلون إستثناء في هذه الدولة المكشوفة ولا يحق لأحد أن يحاسبهم ? اللهم إلا إذا كان العامل والمغنوجي يعتبران أن تلك الأموال هي"فلوس باهم" وهذا رأي آخر .
أفلا يستحي العامل حينما تم رفض كلمة الأمازيغية من مهرجان أحكيم وهو الذي يدغدغ مشاعرنا بكلماته الأمازيغية تجاه الصبيان وهو الذي كان قد أسس جمعية بتماسينت وقد قاطعه أبناء جلدته ليعود للريف لكي يتم تجريبه للعمالة من طرف الداخلية . هذا الأخير الذي مازال يتحكم في بعض براهيش الأعضاء داخل البلدية حيث إتضح أن أعضاء من المجلس البلدي يعبدونه ويقبلون أيديه ولا ينادونه إلا بسعادة العامل حيث عمدت المستشارة فريدة خنيتي التي أتت من وراء فاس لتمثل الريفيين وبدون حشمة ووقار لا تعرف حتى لغة من تمثلهم ويبدوا أنها تجيد العناد ومسح الكابة مثل زميلها العربي مبارك الذي إختبئ وراء كلنا مغاربة ليجبر طارق يحي لتحدث بالعربية بعد إحراج كبير .
وعودة للمهرجانات فقد سبق مهرجان المغنوجي مهرجان آخر عرف بجولة تنظمه إتصالات المغرب لتروج على زبنائها الكرام بعد أن إنسلخت جيوبهم من شدة غليان أسعار المكالمات .
هذا المهرجان إحتكره منذ سنوات أحد الشباب الذي كان يعتبر الذراع الأيمن لشوقي حين كان يترأس منظمة الشباب الليبرالي وكان منظم حفلات عيد الميلاد لبنات ثانوية عبد الكريم الخطابي والأن ترقى ليصبح منظم حفلات إتصالات المغرب وقد حول الكورنيش لسوق للدعارة كل مساء ولعل ما يمارس داخل الخيم لصدمة يبكي ضريح سيدي علي الذي يشهد كل يوم على تدمير القيم المجتمعية لأهل الريف من طرف براهيش لم يتعدى مستواهم الدراسي التعليم الأساسي , ولعل الكل يتسائل لماذ يتم إحتكار تنظيم جولة من طرف شخص واحد بمجرد أن ينتهي اليوم من جولة إتصالات المغرب يلجأ إلى تجميع شبات في سيارته ليطوف بهما في جولة أخرى على أطراف المدينة . إذن المدينة يتخيل إليا أنها مراهقة ولم تجد إلا المراهقين ليأخذوا بيدها

أما بالحسيمة فإن حالها ربما أحسن من حال الناظور على الأقل أن كل التراكتوريين هم من إستحوذوا على المهرجان ولم يجد السيد بودرة الذي قتلنا بكلامه الخاوي بالحفاظ على المال العام أن يملي تعليماته لوكيلته بالبلدية لتصرف ميزانية قدرت ب 500مليون سنتيم لأربعة أيام مقدار 100 مليون لليوم الواحد بينما في إمرابطن وبتماسينت و أيت موحند أويحيا وإصريحن وثغانينت هناك أسر تعيش في العراء منذ الزلزال، فيما تعيش أسر بدوار إكلتومن قرب بقايا منازلها المهدمة، في انتظار مدها بمواد لبداية أشغال البناء، ومازالت 756 أسرة ليومنا هذا تعيش في خيم وأكواخ بلاسيكية ولا أحد سأل عنهم بينما جاء إيدير وفضيل في ساعة غناء أخذوا 40 مليون سنتيم هذا ما صرح به مدير المهرجان ليندم بعد ذلك ويصرح للصباح بمبلغ 7 ملايين وفقط . بينما حناجر المعطلين إستنزفت ولم يعد لها تأثير مع حناجر شيخات الداودية . فلابأس أن يتم صرف ملايير لغرباء لساعة من الغناء بينما ثروتنا البشرية ا لتي هي أمل الريف يجلدها العسكر والمخازنية الذين عاثوا فسادا .
فلماذا ياترى لا يوظف المخزن أبناء الريف في مختلف المؤسسات والإدارات العمومية? لماذا لا يوظف شباب المنطقة في سلك البوليس والدرك والقواد ?? فكوميسارية الناظور لا يوجد بها ضمن مئات البوليس والموظفين سوى خمسة عناصر ريفية مثل ذلك في كوميسارية الحسيمة وكل المؤسسات الأخرى التي عاث فيها أولاد الرباط فسادا ولعل أنه مجرد دخول أي وكالة لإتصالات المغرب لن تجد فيها إبن الريف عاملا هناك أما التقنيون في الشركة فقد أستوردوا من وجدة ولعل ما حصل مؤخرا بالحسيمة من إعفاءات جاءت متأخرة لسوء الحظ وعان منها السكان لأكثر من عقد من الزمن يبين أن سلطة المخزن منغرسة في الريف ولا يستطيع أحد أن يوقف غطرسة هؤلاء المسؤولين فلا العمري ولا بودرة ولا الجرار يمكنهم تغيير منكر رجال الرباط فمن أصل أكثر من 60 مسؤولا أحيلوا على المحكمة بتهمة الفساد يوجد بينهم فقط 4 مسؤولين ريفيين (منهم خليفة القائد المتوفي وخالد بويو باشا مدينة بني بوعياش من الناظور , ومسؤول أمني من بني بوعياش يسمى نبيل أبو سلمة وبعض الشيوخ والمقدمين) لذا يتضح الهيمنة الكلية للمسؤولين الذين يتوافدون على العمل بمنطقتنا بينما شبابنا يهجر قسرا ويقمع من طرف هؤلاء المسؤولين .. فإلى متى تتبدل العقلية وتعطى الأولية لأبناء المنطقة هذا الطلب كان سببا في غزو حزب الإستقلال للريف واليوم يأتي لميضار ليحتفل بمعركة أنوال وهذا ما سوف أتناوله بالتفصيل مستقبلا لأعري بعض المذلولين الإستقلاليين الذين تآمروا على ميضار مؤخرا .
أما الفضيلي فقد إستغل المختار غامبو الذي يعتبر من خيرة أطر الريف ويعمل أستاذ بجامعة يال الأمريكية العريقة والذي تم إقباره عدة مرات من طرف سفارة المغرب بواشنطن على عهد محمد بنعيسي , حينما تجاهلته هو ومعهده الذي أسسه بأمريكا , حيث كان محمد بنعيسى يتعاقد مع معاهد أمريكية لتأثير في قرارات الأمريكان حول الصحراء .. وعند بزوغ نجم المختار لم يجد الفضيلي الذي حول بن طيب لمملكة خاصة به سوى تنظيم مهرجان من أموال ساكنة بن طيب لكي يستدعي الداودية لتغني لشعب بن طيب الذي يجهل العربية بنسبة 99% . بدل إيجاد حلول لعشرة معطلين يعتصمون يوميا أمام مكتب الفضيلي الفارغ لأن سعادته مشغول في الرباط .
وغير بعيد عن بن طيب فإن العمالة الجديدة "لالة الدريوش" إحتفلت بذكرى مرور 6 أشهر على عرس تنصيب خلوق لتنظم هي الأخرى مهرجان آخر إرتئ "بولعوالي" وصديقه من العائلة الملكية بالدريوش أن يكون المهرجان بنكهة دينية وهي مقبولة نوعا ما خاصة أن بولعوالي لم يجد إلا الزاوية القادرية ليقحمها في مهرجانه . الذي من شدة حضور العائلة البوكيلية لا نستطيع أن نميز بينهم ما بين رئيس المجلس البلدي والإقليمي وحتى مصور المهرجان الذي بالمناسبة أصبح قريبا من توظيفه في المجلس الإقليمي بينما المعطلين فليشربوا مياه واد كرت . لكن أن المضحك في هذا المهرجان هو أن مسييره برمجوا دورة تكوينية ليس في مختلف العلوم أو في مهن سوف يستفيد منها الشباب بل في كيفية إستعمال " الفايسبوك " هادشي لي بقاليكم غير تعلموا الناس كيفاش إقلبوا فالفيسبوك . على الأقل فإننا سوف ننتظر العام المقبل أن يبرمج السي بولعوالي في مهرجانه دورة تكوينية في تقنية إستعمال "المسنجر " "وقيلا مسن حسن من فايسبوك" . نعم فأموال بلدية الدريوش قد إستعملت في تغذية المدعوين من الصحراء خاصة حفدة شيخ ماء العينين الذين أتو من الصحراء حيث قدم لهم بولعوالي والبوكيلي خرفان مشوية كاملة ومكمولة .وللإشارة فماء العينين يعتبر من خونة المغرب أثناء الإستعمار وكان صديقا للكلاوي بينما حفدته الآن يتربعون على الصحراء مثل شيخ الزاوية القادرية الأمي الجاهل الذي يتبرك به جهلاء المواطنين بإسم الله والإسلام الحنيف ومن منا يتسائل عن ثروة الشيخ بغداد التي جمعها من أموال الفقراء الذين مازالو يعبدون بغداد بإسم الدين حيث يعتبر شيوخ الزاوايا من أولئك الذين رفع عنهم القانون في هذا البلد بإسم الشرفاء . إذن فما حكمة الشرع الإسلامي في تبذير أموال ساكنة الدريوش في المشوي أيها المسلمون الجدد ?

على أية حال فقد كتب على الريفيين أن يعيشوا في 2010 مع أغاني الجنون وتبوريدة عين زورة وسهرات المكلومين , وأكل الخرفان المشوية بإسم الدين , بينما أبناء الريف المعطلين على الأقل منذ 3 سنوات منذ ظهورهم في الساحة لم يتوظف منهم أحد في مؤسسات الدولة بالريف . أما مدن الريف في 2010 فهي أسوأ مما تركها الإسبان .. فيكفي أن الريف مازال يفتقر للواد الحار والطرق والتهيئة بينما نجد مراكش تتوفر على أكثر من 20 طريق تؤدي للمدينة أما الدار البيضاء وطنجة وفاس فإنها تستحوذ على 55% من ميزانية التجهيز بوزارة الداخلية وبدل أن نطالب العمال والمسؤولين بجلب الأموال للريف لتهيئته يأتي أناس أرادوا أن يكونوا علة قومهم لينظموا منرجانات أغضبت الله والعباد . فيما يكتفي عشرة أشخاص من بينهم واحد يقدم نفسه نقيب الصحفيين بالناظور وهو لم نسمع عنه ولم نقرأ له أي سطر إخباري يتعلعم في المكروفون بعربيته التي يقلد من خلالها مصطفى العلوي لكي يطرد الإستعمار الإسباني سبحان الله . فيما أخرون يهللون للمخزن صباح مساء و يغردون بأننا رعايا يحلوا لهم أن يستعبدوننا أما المواطنة بالريف فهي أخر ما سنتفكر فيها



1.أرسلت من قبل salim في 12/08/2010 13:38
اننا نعارض سياسة المهرجانات والشيخات. وتبذير الاموال. بمنطق الحق وترشيد الاموال. وتوجيهها الى خدمة المجتمع. وليس وفق مشروعكم التخريبي. وافكاركم الحربائية. احاول اخي رشيد ان اصدقك. واسايرك في منحاك. في هذا المجال. لكني اجدك دائما متحاملا. وراميا ثقلك على قوم اخرون.
لقد طفت بنا في الريف وتناولته ومهرجاناته و شخصياته الوسيمة. لقد اصبحت مفتي بعد ان رفض العامل. تسمية المهرجان بالمازيغي. ولو كان تحت مسميات من هذا القبيل. لزغردت فرحا وهللت. باعلام الزين. ترفرف في مكان. وضربت محنة العاطلين في الصفر. يومها ان متاكد انك لن تذرف دمعة واحدة على نحيبهم. ان النفاق الاجتماعي سمة كثير من الاقلام التي تنهش الاعراض وتستغل كل فرصة لاخراج سمها الى الى الوجود ضد اشخاص معينين.ان حقدك وغلك المسموم. انساك ان تتكلم على طارق ولو بكلمة. انك حقيقة تنخدع بالصور الزائفة. ويمكن لاي لص باسم الامازيغية. ان ينصب عليك. ويتركك تهيم به عشقا.
اما اعضاء المجلس البلدي الذي يهيمون بالعامل حبا ف-ليس هناك تلك التي جائت من خلف فاس. او ذاك الذي يتحدث العربية في مجلس امازيغن. ناسيا يامعتوه ان اوجار والاشعري وحكيم شماس و رئيس الغرفة التجارية بالدار البيضاء. اكبر مدينة للعروبيين . اصبحوا. رؤساء بلديات في مناطق اخرى. ولم نسمع همسا من احد بدواعي الانتماء الريفي لهؤلائ. باستثناء صوت احد الضلاميين. ضد شمايس. وهنا اذن نضعك والاصوات الضلامية في جبة واحدة
نفس القضية حركتها في الحسيمة وبعدها اتيت الى بلاد الفاضيلي. وانتهين يالدريوش. وهي بالنمناسبة. لم تعد من اقليم الريف انها خرجت من افكاركم العنقودية. وقنابلكم الصوتية والعنصرية. واصبح لها اهلها. وذووها.
وجئتنا بقضية التوظيف. ويظهلر انك في الحقيقة جاهلا. الى حد الغثيان. قلي بالله اين دخلت في ادارة مغربية في اي منطقة في المغرب وحتى في اعلى جبال الاطلس. لن تجد من ابناء البلد الا القليل. وحتى في الرباط والبيضاء. قل عدد ونسبة البيضاويين او الوجديين او الفاسيين في دواليب الوظيفة المحلية.
اما ىابناء الناظور والريف فهناك عدد كبير يدخل كل سنة في جميع القطاعات. من تعليم وامن وجيش وقواد ومهندسين. عبر مباريات الدولة. وطبعا يتم تعيينهم في اقاليم اخرى. لكن جهلك واميتك. تجعلك تظن ان كل العروبيين من عرق واحد. فحين تدلف الى ادارة ما تجد السوسي والريفي والبيضاوي والوجدي والتازي. انه مغرب الاختلاف. ومغرب التعدد. ولي وفق منطقكم العرقي النجس. الذي يتوهم ببناء مغرب الذاتيات المتقطعة. والانانيات العرقية المتصادمة. والحروب العصبية العمياء. انه فعلا مشروعكم. الغبي . ابحثوا له عن مجال يليق به. ربما عندكم في كاطالنيا. افدهم بخبرتك يالسي رشيد. اما العاطلين مرة اخرى ابتعد عنهم وعن ماساتهم. فهم يعرفونكم جيدا. ويعرفون اي مشاعر خبيثة تجول في اوصالكم..

2.أرسلت من قبل xx matoub xx في 12/08/2010 19:05
azul x wen yellan d ixef nnes
ssi yousef :
inna wenne yennan.7dhat qber ma atejra xmi ghar tajra takka dhi r majra.
nec min twaregh adac xafes inegh ayuuz arme cek 3ad t kassid raqrem nnec azzayes t zawed i rafsiwen d i7awwesen.
maca assi yousef at qadac attas zawer c wey s yires n arif t mazight.
amen tanned cek aqa tarwa n arif attas war ssinen nne3rweth

3.أرسلت من قبل farid في 13/08/2010 17:50
ya-t-il des solutions à proposer??critiquer c'est très facile à faire.si tu es un homme avec des testicules en inox viens par exemple gagne les elections municipales ou parlementaires,ou fais quelque chose pour devenir un gouverneur et c'est là tu vas changer la situation.mais lorsque tu viens sur un site internet nadorcity en racontant des histoires ,alors là je crois que souffre d'un dérangement profond dans ta personnalité et tu as besoin d'un traitement psychique d'urgence.

4.أرسلت من قبل MHamed في 15/08/2010 00:02
Je suis pas d'accord avec ce raisonnement qui manque à la fois l'objectivité et l'équilibre; car on met jamais les perspectives économique et les besoins socials dans le même panier.
Al hoceima, Nador ou Tanger ont le droit de faire la fête, de chanter devant le monde entier leur joie immense de vivre, d'avoir le droit d'être aimer tout simplement.
Toutefois, on ocuppant le centre médiatique, ces villes du nord marocain passent au charme offensive aprés avoir tant souffert de l'exclusion par le passé mais, aujoud'hui c'est plus le cas il faut l'admettre!.. Là j'ai l'impression que l'écrivain n'a pas compris la leçon de tous ça. En particulier le chiffre d'affair et les recettes fiscales énormes, que représente (Horeca) Hotels,Restaurants, Café's pour l'état.
Un secteur tout entier qui vie aux rythmes des touristes, des visiteurs ou bien d'investisseurs. Ces derniers, faut t'il pas faire tous pour les attirer chez soi?. Ils sont, non seulement des créateurs d'emplois; dont nos jeunes ont cruellement besoins; mais également promoteurs des constructions. La création des richesses demande l'ardeur (combat) de tout acteur de la société, malgré leur inspirations idéologiques, reste le seul moyen de pression pour redonner à notre région (bien aimeé) sa place de leader qu'elle mérite!.
Pour cela il faut être à la hauteur bien entendu, mais aussi avoir le courage de s'inscrire totalement dans l'avenir, au lieu de se faire prisonier d'un passé doulereux.. Impitoyable, qui nous rend incapable d'avancer, tout on perdant beaucoup d'énergie dans le vide.. Malheureusement c'est le cas.

5.أرسلت من قبل kader pour nr 1 et nr 3(aghyol atfonasst) في 15/08/2010 16:58
et toi nr 3 (thafonasst) si tu es seulement un demi homme avec des testicules en carton ecris un article comme celui de Mr YOUSSEF,racontes nous ce qui touchent le RIF.arrete,tu es une chose et tu n'as aucune valeur si tu es deriere assyadak lahmir.et pour nr 1(aghyol) je te dis que tu es nul et tu le restes jusqu'au la mort du chien dont sa mere n'est pas encore né .bon courage Mr YOUSSEF vous etes le meilleur et vous avez dis que la verité.MERCI NADORCITY

6.أرسلت من قبل rifi في 17/08/2010 02:52
je veux commenter "ton" article mais il est pas de qualité a le commenter,"tu' n'est pas a la hauter pour etre du coté du "peuple" ou bien c ce que tu veux faire savoir a des fins "politicomerciales" dites presses..tu veux te faire un nom pour tous sses jeunes rifains qui aiment sentir du miel mais un faut miel dans ton article tu es encore petit mon petit..parle pas de critique , parle du rif,parle du maroc de 2017 ...car mon petit..si tu va contre ...tu va ramer mais tu n'aura personne pour t'aider..
personnellement j'aime pas ta facon d'ecrire et de critiquer,tu doit aller refaire la stratégie de critique..et avant de critiquer quelqu'un que tu connais pas,il faut apprendre a le connaitre.tu es musulman?chaque bon musulman parle pas de son frére ya sidi..
j'aurai aimé boire un café avec toi le temps de terminer une cloppe je t'aurai remis les neurones a zero pr que tu puisse bien refaire tes articles...TOI tu n pas un vrai "sahafi" toi tu es comme " Aliwi" apprenti sahafi .. bonne chance boufon.

7.أرسلت من قبل khalid في 17/08/2010 13:25
i think that what have been said by our bloody friend salim reveals the govermental strategy in the rif haaaaaaaaaaa we are moroccans we are forwad lol llo bullshit ya3












المزيد من الأخبار

الناظور

هذه أسباب عدم تسجيل إصابات جديدة بفيروس كورونا في الناظور

عبد الصمد مفتاح الخير: من يزور الناظور بعد غيبة سيكتشف تغييرات هائلة طرأت فيها

قرية أركمان.. قصة إغتصاب فتاة قادمة من فاس اقتحم جانح مسكنها

تسجيل حالات اصابات بفيروس كورونا في صفوف العاملين بإتصلات المغرب بالناظور

شاهدوا.. هكذا بدت شوارع مدينة العروي ليلة تطبيق الحجر الصحي الجزئي بإقليم الناظور

تلميذ يوجه لكمة قوية لوجه أستاذ بثانوية الناظور والنقابة الوطنية للتعليم تدخل على الخط

باشا مدينة العروي يمنع إقامة حفل زفاف بحي القدس وحي السعادة