عبد الحفيظ الجرودي بعد فوزه برئاسة غرفة التجارة بالشرق: كل من يريد العمل الباب مفتوح في وجهه


عبد الحفيظ الجرودي بعد فوزه برئاسة غرفة التجارة بالشرق: كل من يريد العمل الباب مفتوح في وجهه
ناظورسيتي: بدر الدين أبعير- محمد العبوسي

بعد فوزه برئاسة غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة الشرق، قال حفيظ الجرودي، إن مرحلة الانتخابات ضد منافسه، البرنيشي خالد، المنتمي لحزب الأصالة والمعاصرة، مرت في أجواء تنافسية عادية.

وأبرز الجرودي الفائز برئاسة غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة الشرق، لولاية ثانية، حسب النظام الجديد للغرف الجهوية، أن الفريق الذي يضم جميع مكونات الغرفة من جميع الأحزاب السياسية واللامنتمون، قد حقق مكسبا كبيرا، مشيرا إلى أن حزب التجمع الوطني للأحرار الذي ينتمي إليه قد حقق النتائج المرجوة بفعل العمل الجاد، والرامي للمساهمة في خلق تنمية مهمة من خلال برنامج العمل.

وأضاف الجرودي، أنه بعدما ضمن رئاسة الغرفة ب31 صوت مقابل 15 صوتا لفائدة منافسه عن حزب الأصالة والمعاصرة، قد أكد لفريقه أنه رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات بالشرق، رئيسا لجميع مكونات المؤسسة، وبابه مفتوح لجميع من له رغبة في العمل، مبرزا أنها لن تكون هناك معارضة ولا أغلبية، بل يدعوا الجميع للعمل كيد واحدة.


كما تقدم الجرودي بالشكر لجميع من وضعوا ثقتهم فيه من أجل تولي زمام غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة الشرق، مؤكدا على أنه سيعمل على حل جميع المشاكل المرتبطة بالمهنيين سواء كانت إشكالات بسيطة أومعقدة.

تمكن عبد الحفيظ الجرودي من الحفاظ على رئاسة غرفة الصناعة والتجارة والخدمات بالجهة الشرقية، وذلك بعدما تم عقد أولى دورة للإنتخاب الرئيس.

وحصل عبد الحفيظ الجرودي على 31 صوت من أصل 61 عضوا بالجهة الشرقية، فيما حصل منافسه خالد البرنيشي على 28 صوتا.

ويأتي فوز عبد الحفيظ الجرودي بالرئاسة بعد أزيد من أسبوع على انتخابات التي عرفتها الغرف المهنية وإكتسح فيها حزب التجمع الوطني للأحرار النتائج بالجهة الشرقية



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح