NadorCity.Com
 






عاجل..إيقاف شخص خطير كيصنع متفجرات وأحزمة ناسفة خطط للقيام بأعمال إرهابية بالمملكة


عاجل..إيقاف شخص خطير  كيصنع متفجرات وأحزمة ناسفة خطط للقيام بأعمال إرهابية بالمملكة
متابعة :

مكن البحث الجاري من طرف المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، بخصوص الخلية الإرهابية التي تم تفكيكها أمس الخميس 30 مارس 2018، بمدينتي واد زم وطنجة والتي تتكون من 8 عناصر، من إيقاف يومه الجمعة 30 مارس 2018، شريك آخر بمدينة واد زم، يشتبه في تورطه في المخططات الإرهابية لهذه الخلية بالمملكة.

وحسب بلاغ لوزارة الداخلية، توصلت "شوف تيفي" بنسخة منه فإن معطيات البحث، تشير إلى أن المشتبه فيه الذي اكتسب مؤهلات في مجال صناعة المتفجرات والأحزمة الناسفة، كان بصدد التوصل من طرف شركائه الموقوفين بالتمويل اللازم لاقتناء المواد التي تدخل في إعداد العبوات الناسفة.

وأكد البلاغ على أنه وتفعيلا لمشروعهم الإجرامي، خطط أعضاء هذه الخلية لاستغلال ضيعة مهجورة تعود ملكيتها لأحد الموقوفين كملجئ آمن ومكان لصناعة المتفجرات، تمهيدا لتنفيذ سلسلة من الهجمات الإرهابية ضد أهداف حيوية وحساسة بالمملكة.

وذكر البلاغ أن عملية التفتيش أسفرت عن حجز لدى المعني بالأمر عدة معدات الكترونية وأجهزة كهربائية إضافة إلى بطاريات وأشرطة لاصقة يشتبه استعمالها في إعداد أنظمة تفجير العبوات الناسفة، مشيرا إلى أن هذه المعدات المحجوزة سيتم إخضاعها للخبرة العلمية من طرف المصالح المختصة، وسيتم تقديم المشتبه فيهم إلى العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

الرضواني ينتقد المذكرات الحزبية الخاصة بالنموذج التنموي..لا تنمية بدون الفصل بين السلطتين السياسية والاقتصادية

ساكنة أركمان والدواوير المجاورة تطالب بإنقاذها من جحافل الكلاب المسعورة

السلطات تُرحِّل حشدا من "الحراكة" والمتشردين بعد ارتفاع أعدادهم بشوارع الناظور

لجنة مختلطة تطلع على تقدم أشغال مشاريع التهيئة بجماعة العروي

عامل الإقليم يتدخل لحل مشاكل عمال النظافة بالناظور واخرون يطالبون بالمساواة

توقيف دنماركيين يشكلان موضوع مذكرة بحث دولية

الدكتورة بويادن لـ"ناظورسيتي": الجالية الريفية منفتحة عن العالم وأينما اتجهت تجد لنفسها موطئ قدم