طريقة جديدة للتهريب.. عناصر الجمارك تحجز حوالي 10 أطنان من الحشيش داخل علب للصابون


طريقة جديدة للتهريب.. عناصر الجمارك تحجز حوالي 10 أطنان من الحشيش داخل علب للصابون
ناظورسيتي: متابعة

كشفت مصادر إعلامية، أن عناصر الجمارك المرابطة بميناء الدار البيضاء، تمكنت ليلة أمس الأربعاء 14 أبريل الجاري، من إحباط محاولة لتهريب مخدر الشيرا، كانت معبئة بطريقة مثيرة داخل علب مخصصة لحمل الصابون.

وأوضح مصدر جمركي، أن العملية المذكورة تم تنفيذها من قبل شركة متخصصة في الأشغال، في الوقت الذي كان تحاول تصدير كمية من الصابون المقطع صوب إحدى الدول الأوروبية، وهو ما أثار شكوك مسؤولي الجمارك بميناء الدار البيضاء.

وفي ذات السياق، مكن المسح والتحقق الكامل المنجز على الحاوية التي كانت تحمل شحنة صابون الجلي وصابون الحمام، من العثور على ما لا يقل عن 9220 كلغ من مخدر الشيرا، كانت معبأة بعناية داخل 1177 صندوقا.

إلى ذلك، حاول مهربو هذه الكمية من المخدرات، من وضع علب "كرتون" تحتوي على صابون مع علب أخرى من نفس الحجم تحتوي على ما بين 10 و 8 كلغ من مخدر الشيرا معبئة بعناية على شكل علب صابون، بهدف التمويه.


وفي موضوع ذي صلة، نجحت المصلحة الولائية التابعة للشرطة القضائية بالعيون، وذلك بناء على معطيات ومعلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، ليلة أول أمس الثلاثاء، من احباط محاولة تهريب كمية من مخدر الشيرا يبلغ وزنها 529 كيلوغراما، كما تم على هامش نفس العملية توقيف 8 أشخاص يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية خطيرة تنشط في الاتجار الدولي للمخدرات والمؤثرات العقلية.

وحسب بلاغ أصدرته المديرية العامة للأمن الوطني، فإن التدخلات الأمنية التي أنجزتها المصلحة الولائية للشرطة القضائية، في هذه القضية، قد أسفرت عن ضبط سبعة مشتبه فيهم، في مرحلة أولى، من ضمنهم مواطن ينحدر من دولة موريتانيا وثلاثة أشخاص من مخيمات تندوف، وذلك قبل أن تسفر عمليات التفتيش عن ضبط شحنات المخدرات مطمورة في منطقة صحراوية تبعد بحوالي أربعين كيلومتراً شرق مدينة العيون.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح