شبان من تمسمان يكشفون طريقة وصولهم إلى اسبانيا سراً بعد رحلة بحرية دامت 26 ساعة


شبان من تمسمان يكشفون طريقة وصولهم إلى اسبانيا سراً بعد رحلة بحرية دامت 26 ساعة
ناظورسيتي: من تمسمان

كشفت مجموعة تتكون من 9 شبان 3 منهم قاصرين، عن تفاصيل رحلتهم إلى اسبانيا بحرا بواسطة قارب مطاطي انطلقوا به من شاطئ "رماس ن تندينت" في منطقة أولاد أمغار بتمسمان، إقليم الدريوش.

وحسب رواية احد المشاركين في هذه المغامرة، اكد في اتصال مع "ناظورسيتي"، أنه و 8 من أصدقائه من بينهم 3 قاصرين، قاموا باقتناء قارب مطاطي و مجموعة من المعدات بمبلغ 6 ملايين سنتيم، قبل أن ينطلقوا الجمعة الماضية صوب شبه الجزيرة في رحلة دامت 26 ساعة.

ورغم صعوبة المغامرة التي قاموا بها، أكد المتحدث لـ "ناظورسيتي" ان هدفهم كان يروم تحقيق حلم الهجرة بعدما فقدوا كل الآمال في أرض الوطن نظرا لانعدام فرص الشغل وتخوفهم من المناداة عليهم لاجتياز التجنيد الاجباري.

وقد وصل الجميع إلى منطقة موتريل باسبانيا قبل ان يتفرقوا فرادا باستثناء القاصرين الثلاثة الذين تم ايداعهم مركز العناية بالأطفال.

وعن عائلاتهم، قال مصدر "ناظورسيتي" انها كانت على علم بهذه المغامرة التي يقوم بها أبناؤها، ورغم ذلك لم تتدخل لايقافهم بل هناك من شجعهم على مغادرة الوطن بحثا عن واقع أفضل من الذي فرض عليهم.

وتعرف سواحل الريف بأقاليم الناظور والدريوش والحسيمة، منذ سنة ارتفاعا مهولا في ظاهرة الهجرة السرية باستعمال القوارب المطاطية و الدراجات المائية، حيث سبق وأكدت اسبانيا انها استقبلت عشرات الألاف من المهاجرين السريين طيلة الفترة الممتدة من صيف 2017 إلى غاية اليوم.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح