شاهدوا.. مقتل ثلاثة طلبة مغاربة في حادث سير مروع


ناظورسيتي: متابعة

شهدت مدينة زابوروجي في أوكرانيا ليلة أمس الخميس حادثة سير مميتة لفظ فيها ثلاثة طلبة مغاربة أنفاسهم الأخيرة، بينما أصيب ثلاثة آخرون بجروح خطيرة. وصرّح أحد الطلبة بأن طالبين وفتاة ماتوا بعدما احترقت السيارة التي تعرّضت لحادث مروري مروع، في الوقت الذي أصيب آخرون إصابات خطيرة في مناطق مختلفة من أجسادهم ونُقلوا، في حالة حرجة إلى المستعجلات.

وتابع الطالب أنّ الطلبة الذين تعرّضوا لهذا الحادث المفجع (لا تتجاوز أعمارهم 23 سنة) يتحدرون من كل من مراكش ووجدة، العرائش وآسفي. ولقي ثلاثة من الطلبة مصرعهم وأصيب ثلاثة آخرون في الحادث المفجع الذي لم يتم تداول أنباء عن ملابساته وظروفه والأسباب المباشرة التي أدت إلى هذه الفاجعة، التي خلّفت صدمة في نفوس من عاينوها.










وقد تم على نطاق واسع تداول مقاطع مصورة أظهرت مشاهد مفجعة لمخلفات الحادث المروع، الذي "احترق" فيه طالبان وفتاة داخل السيارة، التي ظهرت وقد تفحّمت بالكامل، في هذه الفاجعة التي ذهب ضحيتها ثلاثة من هؤلاء الطلبة، الذين يدرسون الطب في هذه المدينة الأوكرانية، في الوقت الذي نجا ثلاثة آخرون كانوا بمعيتهم من موت وشيك، وإن كان معظمهم في حالة حرجة.

وقد تناولت بعض وسائل الإعلام الأوكرانية الحادث المفجع وأكدت أن سيارة خفيفة كان على متنها ستة طلبة مغاربة اصطدمت بلوحة إعلانات في مدينة زاباروجيا، ما أدى إلى اشتعال النار في السيارة. وتسبّب ذلك في وفاة اثنين منهم "احتراقا"، فيما نجح الثالث في مغادرة السيارة، لكنه لفظ أنفاسه خارجها. وتابعت أن الثلاثة الآخرين نجوا من موت وشيك بأعجوبة. وقد جرى نقلهم بسرعة إلى قسم الإنعاش في مستشفى بالمدينة ذاتها.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح