شاهدوا.. كيف تعامل ناظوريون مع شاب يعيش آخر أيام حياته بسبب المرض؟


ناظورسيتي: متابعة

أبدع شابين ناظوريين، صاجبا قناة "صحبة تيوب" على المنصة العالمية اليوتيوب، في إخراج فيديو جديد عبارة عن تجربة اجتماعية يكشفون من خلالها مدى تأثر الشارع الناظوري مع رسالة كتبها طبيب لأحدهم يخبره من خلالها أنهم على مشارف الموت بسبب مرض يعاني منه.

وحسب الفيديو الذي تصل مدته ل أربعة دقائق وثمان وأربعون ثانية، فإن التجربة رغم الجدية التي شخصت بها، فإن عدد المتفاعلين من المواطنين بالشارع، لم يتجاوز شخصين، بحيث كانت مشاركتهم لصاحب الرسالة مؤثرة، بسبب إيجادهم صعوبة في إيصال محتوى الرسالة له.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح