شاهدوا.. رغم قيود الإغلاق أفراد الجالية يحلون إلى أرض الوطن عبر مطار العروي


شاهدوا.. رغم قيود الإغلاق أفراد الجالية يحلون إلى أرض الوطن عبر مطار العروي
ناظورسيتي :


حلت ليلة أمس الأربعاء 17 مارس الجاري، طائرتين قادمتين من مطارات إسبانية، صوب مطار العروي- الناظور، وعلى متنها المئات من أفراد الجالية.

ولم تمنع قيود الإغلاق المفروضة من طرف المغرب مع عدد من الدول الأوروبية، بسبب تفشي جائحة فيروس كوورنا المستجد، (لم تنمع) عددا من أفراد الجالية من مختلف الأعمار إلى زيارة أهلهم وذويهم بأرض الوطن.

ولجأ عدد من أفراد الجالية المقيمين بالخارج إلى مطارات إسبانية، للوصول إلى أرض الوطن، بعد تعليق المملكة المغربية الرحلات الجوية مع أزيد من 25 بلدا، من ضمنهم ألمانيا وهولندا، وبلجيكا.

إلى ذلك، وفرت إدارة مطار العروي-الناظور، كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية الخاصة بتفشي جائحة فيروس كورونا، وذلك لضمان توافد ومرور أفراد الجالية في أجواء صحية.


وعلاقة بالموضوع، فإن الكثير من أفراد الجالية المقيمين بالخارج، يتخوفون من تكرار سيناريو السنة الماضية، بعدما قررت دول العالم تنفيذ قيود صارمة على حركة التنقل، مقررة بشكل آني إغلاق جميع الحدود ومنع المواطنين من مغادرة منزلهم إلا للضرورة القصوى.

ويسود ترقب كبير فيما يتعلّق بالعطلة الصيفية، حيث أعلن الاتحاد الأوروبي عن قائمة بـ15 دولة فقط يحقّ للقادمين منها دخول بلدان الإتحاد، وتوجد في هذه القائمة المغرب والجزائر وتونس، رغم أن البلد المغرب لم يعلن بشكل رسمي عن موقفه من فتح الأجواء الدولية.

يذكر أنه على الرغم من انخفاض عدد الإصابات اليومية المسجلة بفيروس كورونا في المغرب، وتسجيل إقبال كبير على حملة التلقيح ضد الفيروس التاجي، إلا أن ظهور السلالة الجديدة المتحورة أجبر السلطات على تمديد الإجراءات الاحترازية لتطويق الفيروس والحد من انتشاره، وتعليق الرحلات الجوية مع العشرات من الدول الأوروبية والأفريقية.






تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح