شاهدوا.. الأطر الصحية والإدارية يتلقون الجرعات الأولى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا بالناظور


ناظورسيتي | محمد العبوسي

انطلقت مساء اليوم الخميس 28 يناير الجاري، بالمعهد العالي للمهن التمريضية بالناظور، عملية تلقيح الأطر الصحية والإدارية التي تواجه الوباء في الصفوف الأمامية ضد فيروس "كوفيد-19"، وذلك على مستوى المندوبية الإقليمية للصحة والمستشفى الحسني.

وفي أجواء من التعبئة والإرادة القوية لضمان إنجاح هذه الحملة الوطنية، وفق معايير الأسبقية للفئات المستهدفة التي وضعتها وزارة الصحة، انخرط كبار المسؤولين الإداريين على صعيد المندوبية الإقليمية للصحة وإدارة مستشفى الحسني في تلقي الجرعات الأولى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد.

كما انخرط في ذات العملية الأطباء والممرضون الذين ظلوا منذ تفشي الفيروس التاجي في الصفوف الأمامية للتصدي للجائحة، وفي مقدمتهم أطقم الخلية الوبائية الذين كانوا يشرفون على إجراء التحاليل المخبرية للمصابين والمخالطين والمشكوكين في إصابتهم بالفيروس.

وكشفت الدكتورة نادية البوطي، مديرة المستشفى الحسني، أن العملية تأتي في إطار الانطلاقة الرسمية للحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا التي تجري تحت رعاية صاحب الجلالة الملك محمد السادس، مشيرة أنها أول من تلقت جرعات التطعيم ضد فيروس كورونا على مستوى إقليم الناظور لتكون قدوة لباقي عموم المواطنين والمواطنات.

ودعت الدكتورة البوطي عموم المواطنين إلى الإنخراط في الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا، لكونها السبيل الوحيد والأوحد للقضاء على الجائحة، وذلك من خلال مبادرتهم بالتسجيل عبر رسالة نصية (sms) إلى الرقم 1717، والتوجه للمركز الصحي الأقرب لهم لتلقي اللقاح.


يذكر أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أعطى اليوم الخميس في القصر الملكي بمدينة فاس، إشارة انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا رسميا.

وتلقى جلالة الملك، بهذه المناسبة، الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لـ"كوفيد -19" الذي يسبّبه فيروس كورونا.

وستكون حملة التلقيح، وفق ما شدّدت على ذلك التعليمات الملكية السامية، "مجانية لجميع المغاربة"، لتحقيق المناعة لجميع مكونات الشعب المغربي.

وسيتم تقليح ما يناهز 80 في المائة من المغاربة، في أفق تقليص حالات الإصابة والوفيات الناتجة عن الوباء والقضاء على الفيروس تماما واحتواء تفشّيه، في أفق عودة الحياة إلى وتيرتها العادية تدريجيا.

ويشار إلى أن الحملة الوذنية للتلقيح ستتم بطريقة تدريجية، وعلى أشطر، وسيستفيد منها جميع المواطنين، مغاربةً ومقيمين ممن تفوق أعمارهم 17 سنة.




DSC01548.jpg

DSC01556.jpg

DSC01559.jpg

DSC01561.jpg

DSC01567.jpg

DSC01568.jpg


DSC01575.jpg

DSC01577.jpg

DSC01581.jpg

DSC01587.jpg

DSC01591.jpg

DSC01595.jpg

DSC01599.jpg

DSC01602.jpg

DSC01608.jpg

DSC01612.jpg

DSC01615.jpg

DSC01619.jpg

DSC01623.jpg

DSC01630.jpg

DSC01634.jpg

DSC01639.jpg

DSC01643.jpg

DSC01648.jpg

DSC01656.jpg

DSC01663.jpg

DSC01664.jpg

DSC01668.jpg

DSC01671.jpg

DSC01673.jpg

DSC01680.jpg

143916381_257596005919597_2235289808283567376_n.jpg

143386483_577687313187036_6511316083029361129_n.jpg


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح