سفيرة المغرب بإسبانيا تستجيب لنداء استغاثة أم “إلياس الطاهري” وتستقبلها بمدريد


متابعة

خصّت سفيرة المغرب في مدريد، كريمة بنيعيش، أمس اليوم الجمعة، داخل مقر السفارة، في شارع ”سيرانو”، خديجة ألنتي، والدة الضحية إلياس الطاهري، الذي كان قد قُتل في مركز للأحداث في مدينة ألميريا. وقالت مصادر مطلعة إن الاستقبال الذي خصّت به بنيعيش الأم المفجوعة، والذي تم في سرية تامة وبعيدا عن الأضواء، لم تكن فيه يد لأية منظمة أو جمعية حقوقية ممن كانت قد نصّبت نفسها للدفاع عن ملف "فلويد المغربي"، إلياس الطاهري، بعدما تفجّرت فضيحة الاعتداء الوحشي عليه والذي انتهى بمقتله.

وأكدت المصادر ذاتها أنّ سفارة الرباط في مدريد وضعت رهن إشارة والدة الراحل إلياس سيارة دبلوماسية لنقلها من مدينة طليطلة (تبعد بـ100 كلم عن مدريد) والتي استضافتها فاعلة جمعوية داخل منزلها الخاص منذ الثلاثاء الماضي. وفي الوقت الذي لم تتسرب أية معلومات رسمية عما دار بين الأمّ المكلومة وسفيرة المغرب في مدريد رجّحت مصادر أن تكون بنيعيش قد أبلغت والدة الطاهري طمأنتها بتتبّع ملف الضحية والتّنسيق مع الحكومة الإسبانية إلى حين ظهور الحقيقة كاملة في هذه القضية التي هزَت الرأي العام المغربي.

يشار إلى أن خديجة ألنتي، والدة إلياس الطاهري، كانت قد توجّهت بنداء "استغاثة" إلى الدولة المغربية ناشدتها فيه الدخولَ على خطّ هذه "الوفاة" الغامضة لابنها، ما استجابت له السفيرة المغربية فورا، بعدما أُعطيت أوامر للقنصل العامّ المغربي في ألميريا بالتنقل، يوم الاثنين الماضي، إلى منزل الأم المكلومة، ليتم بعد ذلك اللقاء الرّسمي في سفارة المغرب أمس الجمعة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح