زلزال اليابان.. سفارة المغرب تطمئن المهاجرين المقيمين في طوكيو وعائلاتهم


ناظورسيتي: متابعة

أعلنت سفارة المغرب بطوكيو أن جميع المواطنين المغاربة المقيمين في اليابان سالمون، وذلك خلال بلاغ كشفت فيه عن زلزال عنيف ضرب منطقة فوكوشيما شمال شرق البلاد أول أمس السبت.

وأوضحت سفارة المملكة في طوكيو أن “السفارة تتابع عن كثب تطورات الأوضاع في المناطق المتضررة، وهي معبأة لضمان سلامة أفراد الجالية المغربية بالتنسيق مع السلطات اليابانية”.

وكان زلزال بلغت قوته 7.3 درجة قبالة سواحل شمال شرق اليابان أول أمس السبت، ما أدى إلى إصابة أكثر من 100 شخص، دون توجيه تحذير من حصول تسونامي

هذا الزلزالوقع قبل أسابيع قليلة من حلول الذكرى العاشرة لزلزال تسونامي مدمر ضرب فوكوشيما، وأدى انذاك إلى مقتل 18 ألف شخص، إضافة إلى آلاف الجرحى والمعطوبين، كما تسبب في أزمة نووية كبيرة.


وأكدت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية، ان زلزال أول أمس السبت قد يكون أحد توابع الزلزال المدمر الذي وقع في 2011. محذرة من إمكانية استمرار وقوع هزات ارتدادية على مدار سنوات طويلة بعد أي زلزال كبير.

وحوالي مرور عقد تقريبا حدث تسونامي ضخم على سواحل فوكوشيما ضرب مناطق سكنية ومحطة فوكوشيما دايتشي للطاقة النووية ودمرها، وتسبب في تسرب نووي وصف بأنه الأسوأ منذ كارثة انفجار مفاعل تشيرنوبيل عام 1986.

وحسب الوكالة اليابانية، فقد اكدت ان الزلزال الأخير وقع قرب منتصف ليل السبت، على عمق 60 كيلومترا في المحيط الهادئ قبالة الساحل الشرقي لليابان. كما واستمرت الهزات الارتدادية في ضرب المنطقة منذ ذلك الحين.

وأدى الزلزال، إلى توقف خدمات القطارات، نتيجة حدوث انهيارات أرضية، إذ تسببت أحدها في دفن مجمع لرياضة السيارات. ومن جهة ثانية لم ترد تقارير عن مشكلات في المحطات النووية.





تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح