رصد تجمعات بشرية تخرق حالة الطوارئ الصحية بمدينة سلوان يسائل السلطات المحلية


رصد تجمعات بشرية تخرق حالة الطوارئ الصحية بمدينة سلوان يسائل السلطات المحلية
ناظورسيتي: م أ

طالبت فعاليات مدنية في إتصال بـ"ناظورسيتي"، من عامل إقليم الناظور إعطاء تعليماته الصارمة للسلطات المحلية بجماعة سلوان، من التدخل العاجل لفض بعض التجمعات البشرية التي تم رصدها في مجموعة من الأحياء لما في ذلك من خطورة قد تساهم في انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأوضح مصدر جمعوي، أنه لاحظ خرقا سافرا لحالة الطوارئ الصحية ببعض المناطق الحضرية بمركز جماعة سلوان، إضافة إلى دواوير أخرى كدوار الليل و الحرشة و تاوريرت بوستة، داعيا إلى ضرورة تصدي السلطات لكل ما من شأنه أن يساهم في عرقلة عملية مكافحة مرض كوفيد 19.

ووفقا للمتحدث، فإن المرحلة الراهنة أضحت أكثر خطورة من سابقها، وذلك بعد اكتشاف 13 حالة محلية تأكد إصابتها بفيروس كورونا المستجد في جماعة الناظور وحالة أخرى بزايو، الأمر الذي سيكون له وقع أسوأ في الأيام القادمة نظرا لارتفاع مخالطي المرضى وقد يؤدي إذا ما تمت الاستهانة بالأمر إلى انتقال العدوى لأشخاص آخرين.

من جهة ثانية، قالت مصادر أخرى، إن جماعات بالإقليم، تعيش على نفس الوقع أيضا نتيجة خرق بعض المواطنين لحالة الطوارئ الصحية لاسيما في أوقات الذروة واستعمالهم لورقة الخروج الاستثنائية بطريقة عبثية تعكس عدم تحمل هؤلاء لمسؤوليتهم القانونية، مما يحتم الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه تهديد الصحة العامة للمواطنين.

جدير بالذكر، أن عدد المصابين بفيروس كورونا في الناظور ارتفع صباح اليوم 4 أبريل لـ 15 حالة مؤكدة، من بينها 12 حالة اكتشفت في يوم واحدة نتيجة اختالطها بشخصين مصابين أحدهما طبيب في القطاع العمومي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح