المزيد من الأخبار

الأولى 3

الشّجرة الهُلاميّة "رحلة إلى باريس في زمن كورونا" لعبد السلام بوطيب أو "دُولُورِيسْ إيبارّوري غوميس زمن الكورونا

التلقيح ضد كورونا.. إقبال "مكثف" من المغاربة على حجز مواعيدهم عبر البوابة الإلكترونية

ذ رشيد صبار يكتب :انتقال عدوى التباهي من الأفراح والاعراس إلى المآتم والتعازي

خبراء وأطبّاء ينصحون بعدم التحدث أو إجراء اتصالات عبر الهاتف في وسائل النقل العمومي

ممثلو الأحزاب المغربية بالخارج يجددون تشبثهم بتفعيل الدستور بشأن حق مغاربة العالم في التصويت والترشح للانتخابات

غرامات "ثقيلة".. شرطة الموانئ تفرض عقوبات على ربابنة السفن والصيادين المخالفين

الحصيلة الإجمالية للمصابين بكورونا ترتفع إلى 3816 حالة منذ انتشار الوباء بالحسيمة

ارتفاع عدد المصابين بكورونا إلى 4679 حالة بالناظور بعد تسحيل إصابات جديدة خلال 24 ساعة الأخيرة

تسجيل 520 إصابة و22 حالة وفاة 22 جديدة بكورنا بالمغرب خلال 24 ساعة

مأساة.. انتحار مدير سابق لمستشفى "محمد الخامس" الإقليمي بالحسيمة






"دهس" شرطي في سد أمني وولاية الأمن تدخل على خط القضية وتعتقل السائق المتهور


ناظورسيتي -متابعة

تداول عدد من مستخدمي تطبيقات التراسل الفوري ومواقع التواصل على نطاق واسع مقطع فيديو منذ مساء أول أمس الجمعة 18 دجنبر الجاري.

وتظهر في المقطع سيارة سوداء اللون لحظة قيام سائقها بصدم شرطي في نقطة للمراقبة المرورية في شارع 10 مارس في الدار البيضاء ويلوذ بالفرار.

وقد تفاعلت ولاية أمن الدار البيضاء، بسرعة وجدية، مع مقطع الفيديو المتداوَل.

وأفادت الأبحاث والتحرّيات المنجَزة على ضوء هذا المقطع أن الأمر يتعلق بقضية زجرية عالجتها مصالح الشرطة القضائية في منطقة أمن مولاي رشيد في مدينة الدار البيضاء.

وقد عالجت أجهزة الأمن النختصة هذه القضية، بحسب المصدر نفسه، يوم الثلاثاء 15 دجنبر الجاري، وتتعلق بـ"الإيذاء العمدي وعدم الامتثال وانعدام التأمين".


ومكّنت الأبحاث والتحرّيات المنجزة في هذه القضية من تحديد هوية السائق "المتهور" وتوقيفه بعد مرور وقت وجيز على ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

وتم إيداع المعني بالأمر، وفق بلاغ لولاية أمن الدار البيضاء، تحت تدبير الحراسة النظرية رهن اشارة البحث الذي أجري بإشراف النيابة العامة المختصة لكشف جميع ظروف هذه القضية وملابساتها.

وتم، في وقت لاحق، بحسب بلاغ ولاية أمن الدار البيضاء، إحالة السائق الموقوف على العدالة.

وأفردت المديرية العامة للأمن الوطني عناية خاصة للشرطي المصاب، وفق المصدر ذاته.

وقد صدرت التعليمات المركزية بالتكفل بنفقات ومصاريف استشفاء الشرطي المصاب، "تثمينا لحسه المهني العالي ونكرانه للذات خلال اضطلاعه بمهمته من أجل فرض احترام القانون وحماية أمن المواطنين وسلامة ممتلكاتهم".


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح