درك قرية أركمان يوقف شخصين ويحجز زورقا مطاطيا وسيارة رباعية الدفع


ناظورسيتي: ميمون بوجعادة

علمت "ناظورسيتي" من مصادر جيدة الإطلاع، أن عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بقرية أركمان، التابعة لجهوية الناظور، تمكنت فجر يومه السبت 27 مارس الجاري، بنفوذها الترابي، من توقيف شخصين يشتبه أنهم ينشطان ضمن شبكة متخصصة في مجال الهجرة السرية، انطلاقا من سواحل الإقليم.

وتم خلال العملية ذاتها، توقيف شخصين ينحدران من جماعة بوعرك، موضوع عدة مذكرات بحث وطنية صادرة عن السلطات الأمنية، كما أسفرت العملية عن حجز زورق مطاطي، ومحركين وسيارة رباعية الدفع، إضافة لمعدات أخرى.

إلى ذلك تم الاحتفاظ بجميع الموقوفين، رهن تدابير الحراسة النظرية لمواصلة الأبحاث والتحريات التي تجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، من أجل الوصول إلى باقي أفراد الشبكة وتقديمهم إلى العدالة بالمنسوب إليهم.


وفي موضوع ذي صلة، أوقفت عناصر الدرك الملكي التابعة لقيادة أركمان، ليلة أمس الجمعة، ستة أشخاص يشتبه في تكوينهم لشبكة إجرامية تنشط في مجال الهجرة السرية وتهجير البشر باستعمال طرق غير مشروعة من شأنها أن تشكل خطرا على سلامة وحياة المواطنين المغاربة والأجانب من بلدان جنوب الصحراء المقيمين في تراب الوطن بطرق غير قانونية.

وأكد مصدر أمني لـ"ناظورسيتي"، أن الأشخاص الستة الموقوفين على ذمة هذا الملف، كلهم مغاربة، 2 منهم يتحدرون من جماعة بوعرك، و2 من أركمان، و 2 من جماعة جرسيف، تم وضعهم رهن تدبير الحراسة النظرية في إطار البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة لدى محكمة الاستئناف بالناظور.

وأكد المصدر نفسه، أن أحد الموقوفين، كان موضوع مذكرة بحث من طرف مختلف المصالح الأمنية، وذلك من أجل الاشتباه في ارتكابه لجنح وجنايات تتعلق بتهجير البشر وتنظيم رحلات للهجرة السرية على مستوى سواحل إقليم الناظور والمناطق المجاورة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح