خلاف حول نقل "إفريقي" ينتهي بجريمة قتل في بوعرك


ناظورسيتي: محسن أزراش

تسبب خلاف نتج بين شابين في مقتبل العمر، نهاية الأسبوع المنصرم، في جريمة قتل راح ضحيتها شخص في عقده الثالث، إثر تلقيه لضربة بواسطة حجرة طائشة على مستوى رأسه.

وحسب مصادر "ناظورسيتي"، تعود تفاصيل الجريمة، إلى خلاف حول أحقية نقل مواطن أفريقيا يتحدر من جنوب الصحراء على متن دراجة نارية بمقابل مقالي، وذلك على مستوى منطقة الكشاظية التابعة لتراب جماعة بوعرك القروية.

وأضافت المصادر نفسها، أن الخلاف سرعان ما تطور إلى عراك بالأيدي، ليقوم المشتبه فيه بتوجيه ضربة بواسطة حجرة طائشة للضحية على مستوى الرأس، ما أدى على اصابته بنزيف داخلي على مستوى الدماغ، أنهى حياته ساعات بعد ذلك.

وقد تم إيقاف المشبه فيه من طرف مركز الدرك الملكي بسلوان، حيث تم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية في إطار البحث تحت إشراف النيابة العامة المختصة، على ان يتم تقديمه امام أنظار وكيل الملك من أجل الاستماع إليه.

جدير بالذكر، ان مجموعة من الشباب يقومون في إطار بحثهم عن بدائل مهنية تمكنهم من مساعدة أسرهم وعائلاتهم، بنقل المهاجرين الأفارقة المتحدرين من بلدان جنوب الصحراء على متن دراجات نارية من وإلى مركزي سلوان وبوعرك، بمبالغ مالية تتراوح ما بين 20 و30 درهم للفرد الواحد.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح