جائحة كورونا تكبد أصحاب المشاريع السياحية في المغرب خسائر بملايير الدراهم


ناظورسيتي: م ا

كشفت وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، عن تسجيل قطاع السياحة في المغرب، لخسائر مادية جسيمة إثر التوقف الاضطراري بسبب جائحة كورونا.

وحسب الجهة نفسها، فقد تأثرت إيرادات القطاع منذ مارس إلى غاية ماي، فترة تطبيق قانون الطوارئ الصحية، بشكل كبير جدا، أفقدها حوالي 8.3 مليار درهم.

وقالت الوزارة، إن قطاع السياحة توقف بشكل تام في جميع المدن المغربية نتيجة لانخفاض عدد السياح وكذلك إثر إلزام المواطنين بالمكوث في المنازل في إطار التدابير الاحترازية لمكافحة انتشار مرض كوفيد19.

وانخفضت نسبة السياح الوافدين بـ54 في المائة خلال شهر ماي مقارنة بسنة 2019، فيما تراجع السياح الأجانب بـ 55 في المائة و الجالية المغربية المقيمة بالخارج بـ53 في المائة، ناهيك عن ليالي المبيت التي تراجعت بـ 51 في المائة في معظم وحدات الإيواء المصنفة.

وانخفضت إيرادات السياحة، بـ 46.2 في المائة خلال الفترة نفسها مقارنة بالسنة الماضية، وهو رقم أثر في القطاع بشكل عام وتسبب في خسائر جسيمة لأصحاب المشاريع السياحية.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح