تنسيق أمني يقود إلى إحباط تهريب كمية كبيرة من المخدّرات عبر طنجة المتوسط


ناظورسيتي -متابعة

قاد تنسيق أمني، في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، من بين عناصر الأمن الوطني في ميناء طنجة -المتوسط ونظيرتها في الجمارك، إلى حجز 920 كيلوغراما من مخدر الحشيش على متن سيارة خاصة تحمل لوحة ترقيم أجنبية، كانت بصدد العبور إلى إحدى دول أوروبا كما يقودها مواطن مغربي الجنسية (42 سنة) تم إلقاء القبض عليه بعد إجراء التفتيش في سيارته وضبط كمية المخدرات على متنها.

وفي هذا الإطار، أفادت المديرية العامة للأمن الوطني، في بلاغ ، بأن إجراءات المراقبة الحدودية وعمليات التفتيش مكّنت من ضبط المخدرات المحجوزة على شكل شحنات مخبّأة في تجاويف مُعَدّة لهذا الغرض في سطح السيارة، التي كان سائقها يستعد للمغادرة على متن رحلة بحرية متوجهة إلى فرنسا، مضيفة أن السيارة ذات لوحات ترقيم أجنبية.


وأبرز المصدر ذاته أنه قد تمت إحالة الكمية الإجمالية للمخدّرات المحجوزة على إدارة الجمارك، للاختصاص، في الوقت الذي تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث التمهيدي، الذي تجريه، بإشراف النيابة العامة المختصة، فرقةُ الشرطة القضائية، في أفق إعداد الملف وعرض الموقوف على العدالة لمتابعته بالمنسوب إليه في هذه القضية.

ويشهد الميناء، في الفترة الأخيرة، محاولات كثيرة لتهريب المخدّرات، لكن يقظة عناصر الأمن والجمارك تقف لها بالمرصاد. وقد أطاحت بالعديد من المهرّبين وعناصر شبكات إجرامية تنشط في مختلف أنواع التهريب والممنوعات والمؤثرات العقلية. كما تشهد موانئ وسواحل الشمال عموما عدة محاولات من هذه الشبكات، التي غيّرت إستراتيجياتها وخططها في إطار إكراهات الوضعية الوبائية في البلاد.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح