تبلغ قيمتها أزيد من 1.5 مليار دولار.. حجز أزيد من 27 طن من الكوكايين ببلجيكا


تبلغ قيمتها أزيد من 1.5 مليار دولار.. حجز أزيد من 27 طن من الكوكايين ببلجيكا
ناظورسيتي | متابعة

كشفت النيابة العامة بمدينة "أنفيرس" البلجيكية، اليوم الاثنين 05 أبريل الجاري، أن مصالح الجمارك، تمكنت منذ 20 فبراير الماضي، من مصادرة أزيد من 27 طنا من مخدر الكوكايين في ميناء المدينة، الواقعة في المنطقة الفلامانية.

وأوضحت النيابة العامة البلجيكية، في بلاغ لها، بأن التحقيقات الـأمنية التي تمت بخصوص شبكة الاتصالات المشفرة "سكاي إي سي سي" والتي تستخدمها شبكات إجرامية دولية، مكنت من تتبع معلومات ومسار شحنات مهمة من الكوكايين التي كانت تدخل عبر ثاني أكبر ميناء في أوروبا، بعد ميناء روتردام بهولندا.

وقالت النيابة العامة، أن القيمة السوقية لهذه الكمية من مخدرات الكوكايين، تبلغ 1,629 مليار دولار، مشيرة إلى أن أهم عملية إحباط تهريب المخدر المذكور، تمت ليلة أول أمس السبت المنصرم 03 أبريل الجاري، حيث تم خلالها مصادرة 11 طنا من الكوكايين، كانت معبأة في حاويات بميناء أنفيرس.


إلى ذلك، كشفت النيابة العامة، أن مصالح الجمارك ضبطت في ميناء "أنفيرس" منذ تاريخ 20 فبراير الماضي، ما مجموعه 27,64 طنا من الكوكايين، وذلك في إطار تعاون أمني وثيق بين الشرطة القضائية الفيدرالية في المدينة، والنيابة العامة الفيدرالية، والنيابة العامة في مدينة أنفيرس.

حري بالذكر أن الشرطة القضائية الفيدرالية ببلجيكا، كانت قد نفذت بتاريخ 9 مارس الماضي، عملية واسعة ضد الجريمة المنظمة في بلجيكا، وذلك بعدما فككت طيلة سنتين من الوقت، تشفير نحو 500 مليون رسالة نصية، تم إرسالها عبر الهواتف الآمنة التي تبيعها شركة "سكاي إي سي سي"، وهي الهواتف التي يستعملها كبار بارونات الكوكايين بأوروبا.

وتجدر الإشارة إلى الشبكة الدولية المتخصصة في تجارة الكوكايين، والتي تستعمل هواتف شركة "سكاي إي سي سي"، كانت موضع تحقيقات أمنية في العديد من الدول الأوروبية، حيث كان القضاء الفرنسي، وجه الاتهام إلى خمسة أشخاص في نهاية مارس، للاشتباه في إعادة بيعهم الهواتف المشفرة إلى مهربين بشبكات دولية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح