NadorCity.Com
 






بمناسبة نهاية السنة الدراسية مدرسة مسجد عبد الله إبن مسعود ببروكسيل تنظم أنشطة تربوية و ترفيهية رائعة


بمناسبة نهاية السنة الدراسية مدرسة مسجد عبد الله إبن مسعود ببروكسيل تنظم أنشطة تربوية و ترفيهية رائعة
الشرادي محمد - بروكسيل -

بحضور مجموعة من أباء و أمهات التلاميذ و أوليائهم،نظمت إدارة مدرسة مسجد عبد الله إبن مسعود ببلدية فوري بالعاصمة
البلجيكية بروكسيل يوم السبت 8 يونيو 2019 حفلا شيقا بمناسبة إختتام السنة الدراسية 2018/2019 التي مرت في ظروف جيدة.

الحفل كان ناجحا بكل المقاييس حيث كان مناسبة للتلميذات و التلاميذ ليعبروا عن مكنوناتهم الإبداعية الخلاقة،فأنتجوا و تفننوا في فقرات راقية إستحسنها كل الحاضرين و صفقوا لها بحرارة كبيرة،تعبيرا لهم عن إعجابهم بها و بطريقة أدائها من طرف التلاميذ و بمستوى تنظيمها من قبل الأطر التربوية و الإدارية بالمؤسسة،إذ تمكنوا أن يمنحوا للحاضرين ألمع الألوان الفنية و الإيقاعات المتنوعة و تقديمها في تناغم و إنسجام فريدين أعطيا للحاضرين فرصة لتذوق مختلف الأطباق الفنية المقدمة لهم في قالب تربوي طفولي على شكل أناشيد ذات معاني تهدف كلها إلى ترسيخ حب الدين و الأخلاق الحميدة،و ما أعطى نكهة خاصة لهذه الإبداعات هو التمازج الأنيق بين الفقرات المدرجة و التدرج في الرفع من الإيقاع بالرفع من المستويات السنية للأطفال،الشيئ الذي ساهم في نسج لوحات رائعة أبهرت الجميع ببراءة طفولية إستلبت الحضور برونق الزِّي التقليدي تارة و جمالية الزِّي العصري تارة أخرى،حيث إستمتع الجميع بأوقات رائعة إنصهرت فيها الأحاسيس،و إنشرحت فيها الصدور لما حملته من إبداعات و دلالات.

الحفل تم إفتتاحه بتلاوة أيات بينات من الذكر الحكيم تلاها على مسامع الحاضرين التلميذ الشرادي ياسر من تلامذة إمام مسجد عبد الله إبن مسعود الشيخ حسن أيت تيزي الذي يبذل مجهودات جبارة لتعليم فلذات أكبادنا القرأن الكريم بإعتبار تعليمه أصل من أصول الإسلام،يليه تعليم السيرة النبوية و سيرة الصحابة و التابعين و حكايات الأبرار و الصالحين و ترسيخ العقيدة عن طريق تعليم الأطفال الأذكار و الأخلاق الفاضلة.

الحفل تخللته كلمات معبرة لرئيس إدارة مسجد عبد الله إبن مسعود السيد يحيى بن علي و مدير المدرسة السيد العمراني محمد تطرقا فيها للدور الطلائعي الذي تلعبه الأمهات في تربية و تعليم الناشئة بجوار شقيقها الرجل،كما تم الإعلان عن إنشاء فوج أخر لتدريس اللغة العربية في الموسم القادم،و تفعيلا للبرامج الهادفة التي من جملتها تنظيم أنشطة هادفة لفلذات أكبادنا، للترفيه و الترويح،بإعتبار أهميتهما الكبرى في تنمية قوى الطفل الجسمية و العقلية و الخلقية و الإجتماعية،و قد ورد التنبيه على أهمية الترويح ،و الترفيه للصغار،على لسان الصحابة رضوان الله عليهم ،و علماء المسلمين ،سابقين بذلك الغربيين منذ مئات السنين،إذ نجد عبد الله إبن مسعود يقول:*لا تملوا الناس*،و عنه أيضا قال:* إن للقلوب نشاطا و إقبالا، و إن لها تولية و إدبارا،فحدثنا الناس ما أقبلوا عليكم*،نظمت صبيحة الأحد 9 يونيو 2019 إحتفالية كبيرة عرفت حضور عدد كبير من براعم المستقبل،شباب الغد الذين سيحملون المشعل بحول الله في القادم من الأيام،و الأباء و الأمهات،و الجيران الأجانب الذين شاركوا بحضورهم و تلبيتهم لدعوة المركز الإسلامي،للحضور في هذا النشاط الكبير،الذي يؤكد على إرتباط أبناء الجالية المسلمة بهويتهم الإسلامية،و تقاليدهم،و عاداتهم،مع الإنفتاح على ثقافة الأخرين، و إحترامهم ،لخلق جو من التعايش و التسامح ،بعيدا عن كل ما يعكر صفو العلاقات الإنسانية.

النشاط الترفيهي عرف تنصيب بعض الأجنحة الخاصة بالألعاب و حلويات من شتى الأذواق،الأكل ( الشواء )،و أجنحة أخرى.

اللجنة الإدارية للمركز الإسلامي عبد الله إبن مسعود بنشاطها الترفيهي هذا،رسمت البهجة و السرور على محيّا فلذات أكبادنا،و أولياء أمورهم ،الذين عبروا لنا،عن عظيم شكرهم ،و تقديرهم ،على ما تقوم به هاته اللجنة الإدارية،ليس في هذا الإحتفال البهيج فحسب،بل في كل الخطوات المباركة التي تبصم عليها.

تجدر الإشارة إلى أن تنظيم مثل هاته الأنشطة الترفيهية،يعزز التواصل الإجتماعي بين العائلات،و يجعل الأطفال يكتسبون بعض المهارات،و ينسجون علاقات صداقة جديدة.

أختم بمقولة للإمام الغزالي:* ينبغي أن يؤذن للصبي بعد الإنصراف من الكتاب،أن يلعب لعبا جميلا يستريح إليه من تعب الكتب،بحيث لا يتعب في اللعب،فإن منع الصبي من اللعب ،و إرهاقه إلى التعلم دائماً،يميت قلبه،و يبطل ذكاءه،و ينغص عليه العيش ،حتى يطلب الحيلة في الخلاص منه رأسا*هذه لفتة مهمة من الإمام الغزالي حجة الإسلام أعجوبة الزمان رحمه الله،تبين أثر اللعب في النشاط الفكري للولد،و في إهماله إيذاء للولد و




































































































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

الدكتور الروبيو يشرح أسباب انتشار حالات التسمم في فصل الصيف ويقدم ارشادات لتجنبها

جمعية ايمن للتوحد بالناظور تنزل ضيفة شرف على الالمبياد الخاصة للجهة الشرقية بوجدة

البطلة الناظورية رميساء بوعرورو تحقق لقبا جديدا ببلجيكا وتستمر في تألقها

مقهى "لا بيانو" تفتح فضاء خاص بالعائلات وتقدم لهم "بيتزا" واحدة مجانا

الناظور.. اختتام الدورة الـ26 للأيام الطبية بتدارس واقع وإشكالات تخصصات هامة من تأطير اختصاصيين

اعتقال اربعة افارقة كبلوا شخصا واحتجزوه في شقتهم بعدما وعدهم بالهجرة

معدات طبيبة مهربة من مليلية تهدد حياة ملايين المغاربة