بمساهمة من الجالية المقيمة بألمانيا.. جمعية "إصوراف" تخصص قفف من اللحوم للأسر الفقيرة بأزغنغان


بمساهمة من الجالية المقيمة بألمانيا.. جمعية "إصوراف" تخصص قفف من اللحوم للأسر الفقيرة بأزغنغان
ناظورسيتي : حمزة حجلة


قامت جمعية إصوراف لتنمية والثقافة والبيئة والرياضة، بمساهمة من أفراد الجالية المغربية المقيمة بألمانيا، باقتناء أربعة رؤوس من الأبقار وكبشين، وذبحها من أجل تخصيص لحومها للأسر الفقيرة والمعوزة بجماعة ازغنغان.

وتعتزم جمعية "إصوراف" توزيع قفف اللحوم على الأسر الفقيرة والمعوزة بجماعة ازغنغان، بمناسبة ليلة القدر لشهر رمضان المبارك، وكذا التخفيف من الظروف الاجتماعية على الأسر المتضررة خلال فترة الحجر الصحي.

ولقيت هذه المبادرة الداعمة للأسر المحتاجة والعائلات الفقيرة، استحسانا واسعا من طرف الساكنة، لحاجة العديد من الأسر إلى الاستفادة من هذا الدعم الغذائي في ظل واقع الحجر الصحي المفروض كإجراء للوقاية من جائحة كورونا.

يذكر أن جمعية إصوراف لتنمية والثقافة والبيئة والرياضة بأزغنغان، سبق وأن قامت بعدة مبادرات إنسانية خلال شهر رمضان الفضيل، الذي تزامن مع إجراءات الحجر الصحي بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.


























تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح