بعدما "تخلّت" عنه إسبانيا والبرتغال.. "تبخّر" حلم المغرب بالترشيح الثلاثي لمونديال 2030


حميد المرنيسي

كشف الاتحاد الملكي الإسباني لكرة القدم والاتحاد البرتغالي لكرة القدم رسمیا، أمس الأربعاء، ترشّحھما "الثنائي" المشترك لاستضافة كأس العالم لكرة القدم في 2030، التي كان المغرب مرشّحا ثالثا معها لتنظيمها. وفي هذا السياق، أعلن الاتحاد الملكي الإسباني، في موقعه الرسمي في الانترنت أن إسبانیا والبرتغال تتطلعان لاستضافة البطولة التي ستقام في عام 2030 بعد موندیالَي قطر وكندا والولایات المتحدة الأمریكیة والمكسیك في 2026.

وتابع الاتحادان أن رئیسي الوزراء الإسباني بیدرو سانشیز والبرتغالي أنطونیو كوستا یدعمان الترشح المشترك مع ملاعب في كلا البلدین، على أن یقام النھائي في "سانتیاغو برنابیو"، معقل ریال مدرید. وسیتمّ اختیار مقر موندیال 2030 في 2024 في مؤتمر الاتحاد الدولي لكرة القدم "فیفا"، فيما سيكون على إسبانیا والبرتغال المنافسة حالیا مع مرشحین آخرین، منهم المغرب وكل من أوروغواي والأرجنتین والباراغواي وتشیلي، في ترشح مشترك.


يشار إلى أن الوزير الأول الإسباني بيدرو شانشيز كان قد أعلن، في 19 نونبر 2018، أنه قدّم مقترحا للملك محمد السادس والحكومة المغربية، ممثلة في رئيسها سعد الدين العثماني، لتقديم ترشيح "ثلاثي" مشترك لتنظيم مونديال 2030، يضم كلا من المغرب وإسبانيا والبرتغال. لكنْ يبدو أن القائمين عن شؤون الرياضة في البلدين تخلّيا عن شريكهما الثالث، المغرب وقررا التقدم بترشّح "ثنائي" فقط.

وصرّح سانشيز حينئذ، بعما حظي باستقلال ملكي، إن المقترح حظي بترحاب قبل الملك محمد السادس، علما أن المغرب كان قد أعلن قبلها أنه سيرشح نفسه "وحده" لمونديال 2030، قبل أن يتم اقتراح ترشيح "ثلاثي"، لتأخذ الأمور بعد ذلك منحنيات أخرى، خصوصا في ظل الظرفية الوبائية التي يشهدها العالم حاليا، في ظل تفشي فيروس كورونا، ما جعل البلدين الأوربيين يتقدّمان بترشّح "ثنائي" و"يتخليان" عن المغرب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح