بسبب عدم احترام التدابير الوقائية.. نشطاء ينتقدون نقابة الإتحاد المغربي للشغل بالناظور ويعتبرون التجمع استهتارا بصحة المواطنين


بسبب عدم احترام التدابير الوقائية.. نشطاء ينتقدون نقابة الإتحاد المغربي للشغل بالناظور ويعتبرون التجمع استهتارا بصحة المواطنين
تاظورسيتي: مهدي عزاوي

انتقد مجموعة من النشطاء على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، ما أسموه استهتار نقابة الإتحاد المغربي للشغل بالناظور بصحة المواطنين والمواطنات، وذلك بعدما عرف مقر هذه الأخيرة تجمعا حضره المئات من العمال والعاملات بمدينة مليلية المحتلة، دون احترام الإجراءات الوقائية المعمول بها والتي تفرضها حالة الطوارئ الصحية في ضل انتشار فيروس كورونا، خصوصا ما يتعلق بإحترام مسافة الأمان، وعدم التجمهر في الأماكن المغلقة.

وعلق بعض النشطاء عن هذا الأمر بالقول ان على المؤسسات النقابية والحزبية أن تعطي المثل، بإحترام حالة الطوارئ الصحية، وان تكون قدوة للمواطنين والمواطنات، معتبرين التجمع الذي نظم بمقر نقابة الاتحاد المغربي للشغل بالناظور، هو خرق لحالة الطوارئ الصحية، وكان بإمكانه ان يتحول إلى بؤرة حقيقية، في الوقت الذي تعيش فيه مجموعة من المدن انتشارا مهولا لحالات الإصابات بفيروس كورونا.

وأضاف منتقدي نقابة الإتحاد المغربي للشغل، على أنهم ليسوا ضد الدفاع عن مصالح العمال والعاملات، بل العكس تماما إلا أنه وجب كذلك الحفاظ على سلامتهم الصحية، في هذه الظروف الخاصة التي تمر بها بلادنا، وأن التجمع بتلك الطريقة يضرب عرض الحائط كل المجهودات المبدولة سواء من طرف السلطات أو الأطقم الطبية والصحية لإحتواء جائحة كورونا.

مطالبين من المسؤولين بذات النقابة عدم تكرار هذا الخطأ الغير مسؤول، من طرف هيئة نقابية دائما ما تطالب بإحترام القانون وتطبيقه.



















































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح