بسبب التساقطات المطرية.. فيديو يكشف "فضيحة" السوق النموذجي وسط الناظور


ناظورسيتي: إلياس حجلة-بدر الدين أبعير

تداول أحد التجار بالسوق "النموذجي" المحاذي للمحطة الجديدة وسط مدينة الناظور، فيديو تحدث خلاله عن معاناتهم من خلال ظروف العمل، خصوصا في فصل الشتاء وما يعرفه الإقليم من تقلبات جوية تأثر على جميع الأنشطة بالمدينة.

وحسب المتحدث من خلال الفيديو الذي وثق يوم أمس السبت تزامنا مع هطول كمية مهمة من الأمطار، أسفرت عن غرق المحلات التجارية داخل السوق المذكور بالمياه، ما أثار غضبهم وأعاد إلى أذهانهم، غياب المسؤولين القائمين عن الشأن المحلي، خصوصا بجماعة الناظور، رغم كثرة النداءات التي قاموا بها من أجل تجهيز السوق بالضروريات التي تمكن التجار من مزاولة عملهم في أحسن الظروف.

ووثق صاحب الفيديو، لحظة سماح التجار في محلاتهم من أجل تحويل المياه إلى المجاري التي أنجزت بطريقة مخلة "هندسيا"، ما يعمق جراحهم مع كل قطرة مطر يرحمهم بها الله، بحيث كشف الفيديو "فضيحة" بناية السوق الذي كلف ميزانية تعد بملايين الدراهم.




وفي السياق نفسه، سبق لرئيس جمعية التجار قطاع السمك بالسوق نفسه، أن أثار سابقا عبر ناظورسيتي، إلى وجود إختلالات عديدة ناهيك عن هدر للمال العام واستغلال والاستيلاء على محلات بالسوق المركزي لصالح أعضاء بالبلدية، غير أن ضجته لم تلقى أذان صاغية أنداك.

ولحدود الساعة لم يعرف السوق أية مبادرة من أي جهة بغية النظر في ما أثير سابقا حول الاختلالات ولا اسيلاء المنتخبين على محلات بالمرفق المذكور، في حين يشهد السوق في الأونه الأخيرة إغلاق بعض المحلات بسبب تداعيات الجائحة وما خلفته من أزمة إقتصادية لم يستكع بعض التجار على مقاومتها.

ومنه، دعا التجار عامل الإقليم بزيارة المرفق التجاري المذكور للوقوف شخصيا على حجم الاختلالات التي يعرفها سواء على البنية التحتية أو الاستغلال، ملتمسين منه إنقادهم من الإفلاس الذي بات شبحا يهددهم في كل يوم بسبب الظروف التي تمر بها بلادنا، أو عزوف الزبناء من التسوق من عندهم.




8a9e3182-09ec-4f64-b4ef-0517a74fe3e3.png

259f31ec-694c-4a6a-848d-2fd926ff9daa.png

f3f78627-60c6-4c72-904d-16510f4a0cc2.png

3b9de8a6-979a-4042-9137-58f400a447d6.png

5b818130-4a8d-48bf-866a-6de54015e7fa.png

888e64c2-9725-465b-b500-109cebc6801b.png


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح