المغرب يواصل تعليق الرحلات الجوية مع عدد من الدول بعد العيد


المغرب يواصل تعليق الرحلات الجوية مع عدد من الدول بعد العيد
ناظور سيتي ـ متابعة

في الوقت الذي كان ينتظر فيه عدد من أفراد الجالية المغربية المقيمين بالخارج فتح الحدود الجوية بين المغرب وعدد من الدول الأوروبية، من أجل زيارة عائلاتهم بالمغرب بعد العيد، فقد قرر المغرب الاستمرار في تعليق الرحلات الجوية.

تعليق الرحلات الجوية يشمل حوالي 54 دولة، بسبب الوضع الوبائي المسجل في العديد من مناطق العالم وفق ما أعلن عنه منشور لمكتب المطارات عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك”، مشيرا أن قرار منع السفر من وإلى البلدان الـ54 سيظل ساري المفعول حتى إشعار آخر.

ويتعلق الأمر بكل من ألبانيا، بلغاريا، قبرص، إستونيا، هنغاريا، لاتفيا، ليتوانيا، لوكسمبورغ، مالطا، رومانيا، صربيا، سلوفاكيا، سلوفينيا، تونس، فرنسا، إسبانيا، مالي، غانا، جمهورية الكونغو الديمقراطية، غينيا كوناكري، ليبيا، الأرجنتين، البوسنة والهرسك، بوتسوانا، الكاميرون، كرواتيا، موزمبيق، بولندا، النرويج، فنلندا، اليونان.

كما يشمل القرار أيضا بكل من لبنان، الكويت، الجزائر، مصر، إيطاليا، بلجيكا، تركيا، سويسري، ألمانيا، هولندا، النمسا، البرتغال، السويد، أوكرانيا، جمهورية التشيك، أستراليا، أيرلندا، البرازيل، زيلاندا الجديدة، المملكة المتحدة، إفريقيا الجنوبية، والدنمارك والهند.



وبخصوص اجراءات الطوارئ الصحية داخل البلاد، فمن المنتظر أن تجتمع اللجنة العلمية المكلفة بتدبير جائحة “كورونا” مباشرة بعد عيد الفطر لتدارس الوضعية الوبائية وسترفع توصياتها إلى وزير الصحة الذي سيرفعها بدوره إلى رئيس الحكومة.

وكشفت مصادر إعلامية، أنه سيتم تدارس هذه التوصيات خلال المجلس الحكومي لاتخاذ الإجراءات اللازمة، وهي الإجراءات التي ستذهب في اتجاه التخفيف التدريجي، الذي لن يشمل في المرحلة الحالية التنقل بين المدن والتجمعات.

ووفق المصر ذاته فإن هذا التخفيف يعزى إلى استقرار الوضع الوبائي وترقب توصل المغرب بشحنات إضافية من اللقاح.

وبخصوص أيام العيد فقد كشف رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، يوم أمس الأربعاء 12 ماي الجاري، أن سريان الإجراءات الاحترازية التي كانت قد اتخذت من قبل، ستستمر طيلة أيام العيد.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح