المحكمة تصدر حكمها في حق الفتاة المحجبة بطلة "الفيديو الإباحي" بتطوان


المحكمة تصدر حكمها في حق الفتاة المحجبة بطلة "الفيديو الإباحي" بتطوان
ناظور سيتي ـ متابعة

أصدرت محكمة الاستئناف بمدينة تطوان، اليوم الخميس 10 يونيو الجاري، حكمها في حق الفتاة المحجبة بطلة "الفيديو الجنسي" الذي تم تداوله قبل عدة أشهر على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد أيدت المحكمة المذكورة الحكم الابتدائي في حق الفتاة، والقاضي بحبسها لمدة شهر واحد وغرامة مالية قدرها 500 درهم، بعد ظهورها في شريط الفيديو رفقة شاب.

هذا، وتوبعت المعنية بالأمر بتهمتي "الفساد والإخلال العلني بالحياء"، بعدما تم تسريب الفيديو إلى مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد أثار المقطع الإباحي، ضجة كبرى لدى الرأي العام الوطني، كما أعاد النقاش بقوة حول قضية العلاقات الرضائية والحريات الفردية بالمغرب.


ومن المنتظر أن يصدر إئتلاف 490 الذي يطالب بإلغاء تجريم العلاقات الجنسية خارج مؤسسة الزواج، بيانا مفصلا حول المحاكمة التي أيدت الحكم الإبتدائي في حق الفتاة المحجبة.

وقد أثار مقطع فيديو الفتاة المحجبة في فضيحة مولات الخمار في تطوان لفتاة مغربية تقوم بأعمال إباحية مع رفيقها ضجة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي في دولة المغرب والوطن العربي.

وعملت سلطات الأمن في مدينة تطوان على محاولة تحديد هوية الشابة الظاهرة في الفيديو في الحي الذي تقطنه ليتم إيقافها، وكذلك إيقاف شريكها بعد الكشف عن شخصيته.

وعم السخط مواقع التواصل الاجتماعي في دولة المغرب لاعتبار الفيديو مخالف لجميع العادات والتقاليد في دولة المغرب العربية وكذلك التعاليم الإسلامية.

وتشير بعض المصادر أن الفتاة التي تلبس اللباس الشرعي في الفيديو تسكن في أحد الأحياء الهامشية ذات الكثافة السكانية العالية، ولها طفلين، والشاب من مدينة تطوان لكن لم يتم تحديد هويته بعد.

ودعا نشطاء في دولة المغرب إلى وقف تداول الفيديو المنتشر لما فيه من مشاهد خادشة للحياء وترك الأمر للجهات الرسمية للتحقيق بالأمر واتخاذ الإجراء المناسب ضد الأشخاص الظاهرين في مقطع الفيديو المتداول منذ ساعات الصباح الأولى في دولة المغرب وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي في الدول العربية.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح