العثور على جثة مغربي عائمة بشاطئ جنوب إسبانيا والشرطة تحقق في لغز وفاته


العثور على جثة مغربي عائمة بشاطئ جنوب إسبانيا والشرطة تحقق في لغز وفاته
ناظورسيتي - ح. ر


عثر مواطنون أول أمس الأحد، على جثة تعود لمهاجر مغربي في الـ52 من عمره، على ضفاف شاطئ يقع ضواحي "المنيكار" جنوب إسبانيا.

ووفق مصادر إعلام إسبانية، فقد انتقلت الشرطة المختصة إلى الشاطئ المذكور فور إخطارها بالواقعة، بحيث جرى انتشال الجثة بغية إيداعها مستودع الأموات.

وبحسب المصادر ذاتها، سيتم إخضاع جثة المهاجر الذي كان قيد حياته يقطن ببلدة بإقليم غرناطة، للتشريح الطبي، بغية تحديد أسباب الوفاة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح