العثماني يطمئن العالقين في فرنسا وإسبانيا


ناظور سيتي ـ متابعة

أوضح سعد الدين العثماني رئيس الحكومة ، أن قرار الأخير الذي اتخذه المغرب، بخصوص تعليق رحلاته الجوية مع كل من فرنسا وإسبانيا، ابتداء من منتصف ليلة 30 مارس 2021، وحتى إشعار آخر، يعود إلى التطورات الجديدة التي عرفتها الحالة الوبائية ل كوفيد 19 على المستوى الوطني والدولي.

وقال رئيس الحكومة المغربية في المقابل، من خلال تغريدة نشرهاعلى حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر أنه سيتم “الاحتفاظ برحلات خاصة عند الضرورة، خاضعة للمراقبة المعززة وللشروط الصحية المحددة من قبل السلطات الصحية”.

و ‏أوصت سفارة فرنسا بالمغرب، من جانبها، عموم مواطنيها والمقيمين الفرنسيين في المغرب بضرورة الاتصال بشركات الطيران للاستعلام عن ترتيبات عودتهم إلى فرنسا، كما أوصت عبر منشور على صفحتها بالفايسبوك، بإرجاء السفر إلى المغرب حتى إشعار آخر.



ويشار إلى أن المغرب قرر تعليق الرحلات من وإلى فرنسا وإسبانيا ابتداء من ليلة 30 مارس الجاري، حيث قالت مجموعة من المصادر الإعلامية أن السلطات المغربية قررت تعليق الرحلات الجوية من وإلى فرنسا وإسبانيا، في إطار جهود الوقاية من فيروس كورونا المستجد، لا سيما في ظل تفشي سلالات متحورة.

وبحسب ما تم نقله مصادر لم يذكر خاصة، فإن قرار تعليق الرحلات الجوية يشمل كافة شركات الطيران التجارية، ويدخل القرار حيز التنفيز بدءًا من الثلاثاء 30 مارس الجاري.
وكانت السلطات المغربية قد علقت أيضا، في وقت سابق، الرحلات الجوية مع 37 دولة، في إطار التدابير الوقائية لكبح تفشي وباء "كوفيد-19".

ويأتي قرار التعليق فيما كانت تقارير صحفية في المغرب قد ذكرت أن المملكة أخبرت إسبانيا بموافقتها على تنظيم "عملية مرحبا" لعبور المغاربة المقيمين في أوروبا صوب بلادهم، خلال فصل الصيف.

هذا إضافة إلى قرار المغرب تمديد العمل والاجراءات الاحترازية الحالية إلى أسبوعين إضافيين، ومن بينها الاغلاق الليلي.


167374541 1859637610861481 3510175015119144972 n (1)

167042316 374834996892016 3432558052904422945 n


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح