السلطات الإسبانية مرتاحة من قرار إلغاء المغرب لعملية مرحبا


ناظورسيتي: متابعة

عبرت الحكومة الإسبانية عن إرتياحها، من القرار المغربي بإلغاء عملية مرحبا التي تنظم كل سنة من أجل إستقبال أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، وذلك بعدم القيام بالحضيرات الضرورية إثر تفشي جائحة كورونا.

واكد مسؤولوا الحكومة الإسبانية عن القرار المغربي كان صائبا، خصوصا في هذه المرحلة، حيث سيمكن من تفادي عودة انتشار فيروس كورونا المستجد إلى إسبانيا، التي تعرف كل سنة مرور أزيد من مليون مغربي قادمين من دول مختلفة بأوروبا.

وجدير بالذكر ان المغرب أعلن قبل أيام عن إلغاء عملية مرحبا، وهذا لا يعني منع افراد الجالية من القدوم إلى المغرب عند فتح المعابر الحدودية، إلا أن العملية ستتم وفق مجموعة من الشروط.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح