السلالة الجديدة لفيروس كورونا تتسلل إلى الريف


ناظور سيتي ـ متابعة

رصدت مندوبية الصحة بإقليم الدريوش الحالة الأولى من السلالة المتحورة لفيروس كورونا، حيث أصيبت بها سيدة من الدريوش.

وحسب مصادر إعلامية محلية فإن الحالة التي رصدتها مندوبية الصحة ببلدية الدريوش، وهي الحالة الأولى التي يتم رصدها على مستوى منطقة الريف بصفة عامة.

وهذا ما يدعو إلى المزيد من الحيطة والحذر، وكذا الالتزام بالحجر الصحي الذي وجب تطبيقه وعدم المغامرة بالابتعاد عن الاجراءات الاحترازية.

ويشار إلى أنه قد قررت الحكومة المغربية، في وقت سابق، تمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية، والتي تم إقرارها يوم 13 يناير الجاري، لمدة أسبوعين إضافيين.


وأوضح بيان للحكومة أن هذا القرار يأتي على إثر التطور الوبائي لفيروس كورونا، على الصعيد العالمي وذلك بظهور سلالات جديدة من الفيروس في بعض الدول المجاورة.
وأضاف إنه وفي إطار المجهودات المتواصلة لتطويق رقعة انتشار هذا الوباء والحد من انعكاساته السلبية.

وذكر البيان أن القرار يأتي كذلك بناء على توصيات اللجنة العلمية والتقنية بضرورة الاستمرار في الإجراءات اللازمة لمواجهة تفشي فيروس كورونا -كوفيد19.

يأتي هذا الإجراء بالتزامن مع إعلان وزارة الصحة المغربية، اكتشاف أول حالة إصابة بالسلالة المتحورة لفيروس كورونا في البلاد بميناء طنجة المتوسط لدى مواطن قادم من أيرلندا.

وقالت الوزارة إنه جرى التعامل معه ومع مخالطيه وفق النظام الصحي الجاري العمل به في المغرب.
وقررت السلطات المغربية كإجراء وقائي "منع الطائرات والمسافرين القادمين من أستراليا والبرازيل وأيرلندا ونيوزيلندا من الولوج إلى التراب الوطني ابتداء من 19 يناير الحالي وحتى إشعار آخر".

وقد اجتاح خبر اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا المستمر في المغرب مواقع التواصل الاجتماعي، مثيراً مجموعة من النقاشات بين خائفين ومتسائلين وساخرين.

وهذا ما يثير القلق لدى الكيرين، وذلك نتيجة تخوفهم من إعادة سيناريو السنة الماضية والمتمثل في الحجر الصحي الشامل في المغرب.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح