الدرك الملكي يفكك عصابة سرقة المواشي بحاسي بركان ويسترجع رؤوسا من الأبقار


ناظورسيتي: بدر الدين أبعير

تمكنت عناصر الدرك الملكي التابعة لسرية العروي، خلال اليومين الماضيين، من تفكيك عصابة مختصة في سرقة الأغنام والمواشي بجماعة حاسي بركان، كما تم استرجاع رؤوس الابقار التي تمت سرقتها بالمنطقة، بفضل تدخل محكم من طرف عناصر الدرك الملكي الذين فكوا لغز العملية في ظرف وجيز .

وحسب مصادر لناظورسيتي، فقد عرفت جماعة حاسي بركان بحر هذا الاسبوع عملية سرقة ستة رؤوس ابقار من احد الاسطبلات، وبعد توصل عناصر الدرك الملكي بالعروي بشكاية في الموضوع ،تحركت العناصر لعين المكان لحل لغز هاته العملية الاجرامية ،وبفضل مجهوداتهم ويقظتهم تمكنوا من الوصول الى العقل المدبر للعملية بحيث تم اعتقال الجناة في ظرف وجيز ,كما انهم تنقلوا الى ثلاتة مدن لاسترجاع رؤوس الابقار المسروقة بعد تحديد مكانهم , بحيث استرجعوا رأسي ابقار من مدينة جرسيف واخرين من تازة، وباقي المسروق
من جماعة تيسة باقليم فاس .


وقد تمت إحالة الجناة على الضابطة القضائية بمركز الدرك الملكي بالعروي، التي وضعتهم تحت تدابير الحراسة النظرية من أجل البحث معهم في تهم تتعلق بالانتماء لعصابة إجرامية مختصة في سرقة رؤوس الأبقار تحت جنح الظلام باستعمال ناقلات ذات محرك.

وبعد الانتهاء من البحث الذي باشرته الضابطة القضائية، أحيل المتهمين على أنظار وكيل الملك بمحكمة الناظور للتتابعهم العدالة بالمنسوب إليهم، كما تم تحرير برقيات بحث في حق اشخاص اخرين ضمن هذه العصابة الاجرامية، علما ان عناصر الدرك الملكي بالعروي قاموا بتفكيك لغز هذه العملية الاجرامية في ظرف وجيز، بحيث تم اعتقال واسترجاع كافة رؤوس الاغنام المسروقة ,وهي العملية التي جعلت عناصر المركز القضائي يحددون هويات العناصر الاجرامية التي يشتبه في تعاطيهم لهذا النوع من السرقات ووضع حد لنشاطهم الاجرامي ، الأمر الذي خلف الطمئنينة في نفوس الكسابة بمنطقة العروي والجماعات التابعة له.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح