NadorCity.Com
 

الحشيش لمعالجة حب الشباب


الحشيش لمعالجة حب الشباب
ناظورسيتي: مختارات

لطالما كانت سمعة نبتة القنب، التي تُعرف أيضاً بالحشيش أو الماريغوانا، سيئة حول العالم، وذلك لارتباطها بتأثيرها المخدر ومنعها في معظم دول العالم.
لكن الأبحاث العلمية باتت تكشف تدريجياً عن التأثير الطبي المفيد لهذه النبتة. هل تفيد نبتة القنب، التي تُعرف أيضاً بالحشيش، في جعل الجلد أكثر صفاءاً وتكافح الاحمرار؟ قد يبدو ذلك بالنسبة للكثيرين أمراً مغرياً.

فقد بدأت تظهر في الأسواق مؤخراً مستحضرات تجميل تحتوي على مواد فعالة مستخرجة من النبتة المخدرة، من الكريمات إلى الزيوت، وخاصة تلك التي تنتجها شركة "كارون"، إلا أنها ليست أول شركة تستخدم القنب في مستحضراتها، بحسب ما ذكرت مجلة "فوكوس" الألمانية على موقعها الإلكتروني.

مكن العثور على مراهم القنب في عدد من مواقع التسوق الإلكترونية

كما يمكن العثور على مراهم القنب في عدد من مواقع التسوق الإلكترونية، بالإضافة إلى أن عدداً من مواقع الإنترنت تحتوي على تعليمات دقيقة لعمل كريم من المادة المخدرة – والممنوعة – في البيت ودون اللجوء إلى الصيدلية. لكن هل تفيد هذه النبتة فعلاً؟ أوضحت دراسة نُشرت في "دورية التحقيق الإكلينيكي" الأمريكية أن مادة الكانابيديول، المسؤولة عن التأثير المخدر في نبتة القنب، لها بالفعل تأثير إيجابي على الجلد.

وأضافت أحد معدي الدراسة، الباحث تاماش بيرو، أن "الكانابيديول قادر على أن يكون مادة فعالة واعدة في علاج الحالات المستعصية من حب الشباب"، وذلك بسبب قدرته على إبطاء تكوين مادة الزهم (التي تتراكم داخل الغدد الدهنية وتتسبب في ظهور الدمامل وحب الشباب) وتأثيره على الحد من الالتهابات والتهيّجات".



1.أرسلت من قبل firas في 19/02/2018 12:58
غريب أن يكون الحشيش سبب في علاج الحالات المستعصية من حب الشباب

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

في حوار مثير.. أزواغ يكشف عن أهم إنجازات الجماعة وتدخلاتها للقضاء على الفساد والزبونية والسمسرة

ثانوية الفطواكي توضح.. التلميذة التي تعرضت لحادث بالمؤسسة تعاني من المس

انتخاب رحال المرسي على رأس جمعية أمهات وآباء وأولياء تلاميذ مدرسة القدس الابتدائية بأزغنغان

المجلس العلمي يشرف على تنظيم الدرس الافتتاحي لانطلاق الموسم الدراسي الجديد بمدرستي الإمام مالك وبراقة

عبد القادر أرياف و ميلودة الحسيمية يتألقان في ديو غنائي من التراث الريفي

نجيب الزروالي: يا ليتني كنت ترابا

استئنافية الناظور ترجئ النظر في قضية 15 مهاجرا متورطا في أحداث مليلية