الحسيمة.. رئيس مجلس بني بوعياش يحمّل عامل الإقليم مسؤولية تحويل مشروع المركز الثقافي إلى مسجد


الحسيمة.. رئيس مجلس بني بوعياش يحمّل عامل الإقليم مسؤولية تحويل مشروع المركز الثقافي إلى مسجد
ناظورسيتي -متابعة

حمّل سعيد أكروح، رئيس المجلس الجماعي لبني بوعياش، مسؤولية تحويل هذا المشروع من مركز ثقافي إلى مسجد لعامل إقليم الحسيمة ورئيس المجلس العلمي. وفي هذا الإطار قال "أثارت انتباهي خلال اليومين الأخيرين تدوينات في وسائل التواصل الاجتماعي أثار فيها مجموعة من الشباب المهتمّين بالشأن المحلي، والمجال الثقافي خصوصا في مدينتنا، موضوع تخصيص قطعة أرضية من الملك الجماعي قصد بناء مسجد نموذجي وسط المدينة.. هذه التدوينات أتت مباشرة بعد المصادقة على نقطة في جدول أعمال الدورة العادية لشهر أكتوبر الجاري تتعلقة بالدراسة والتصويت على استخراج قطعة أرضية من الملك الجماعي العام إلى الملك الجماعي الخاص وتخصيصها كهبة لجمعية المسجد المركزي في بني بوعياش لبناء وتسيير مسجد نموذجي وسط المدينة"..

وتابع في تدوينة في حسابه الرسمي في فيسبوك، أنه "تم التوافق مع وزارة الثقافة من أجل تخصيص هذه القطعة الأرضية لبناء مركز ثقافي. وقد استجابت مصالح الوزارة المعنية، إذ خصصت مبلغا قدره مليار ونصف سنتيم للمشروع، على أن تعمل هذه الجماعة على توفير القطعة الأرضية المعنية كوعاء عقاري لاحتضان هذه المعلمة الثقافية، وهو ما كان، إذ تمت المصادقة في إحدى دورات المجلس الجماعي الحالي لبني بوعياش على نقطة أُدرجت في جدول الأعمال تقضي بتفويتها لوزارة الثقافة. وبدأت الإجراءات الإدارية والمسطرية بالتنسيق مع المصالح المعنية قصد إخراج ذات المشروع إلى حيز الوجود"...


وأضاف أكروه أنه "شاءت بعض المتغيرات وبعض التدخّلات أن يكون هناك منعطف سيغير كل الانتظارات، إذ تدخّل مجموعة من الأشخاص الغيورين والمهتمّين بالشأن الديني لدى عامل صاحب الجلالة على إقليم الحسيمة، ملتمسين منه تخصيصها لبناء مسجد نموذجي، معتمدين في طرحهم هذا على أنه، كما ورد بتصميم التهيئة للمدينة ومشاريع التأهيل الحضري للمدينة، فالقطعة الأرضية مخصصة لبناء مسجد، إذ تدخّلَ رئيس المجلس العلمي المحلي للحسيمة شخصيا في للموضوع".

وزاد موضّحا "لكننا كمجلس جماعي، وللتاريخ، دافعنا باستماتة على استكمال إنجاز مشروع المركز الثقافي بالمكان نفسه، على أن يتم توفير وعاء عقاري آخر بالنفوذ الترابي لهذه الجماعة قصد تخصيصه لبناء مسجد".. وهو التبرير الذي علّق عليه أحد النشطاء بقوله "إذا لم تكن لكم سلطة لتنفيذ قرارات المجلس المنتخب من طرف المواطنين، وإذا كان رئيس المجلس العلمي وعامل إقليم الحسيمة هما من لهما القرار فما عليكم سوى تقديم الاستقالة وإراحة الساكنة".


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح