الحسيمة.. المجلس الجماعي لـ"بني عبدالله" يرفض مشروع الميزانية للمرة الرابعة


ناظورسيتي -متابعة

شهدت دورة أكتوبر لجماعة "بني عبد الله" في إقليم الحسيمة، التي عُقدت أمس الأربعاء، تصويت أعضاء المجلس الجماعي على رفض مشروع الميزانية لسنة 2021، الذي كان قد أعدّه رئيس المجلس. وأرجعت مصادر مطّلعة رفض أغلبية أعضاء المجلس الجماعي التصويت على مشروع الميزانية إلى "اختلالات" في الميزانية، إضافة إلى "خروقات" رُصدت في ما يتعلق بتدبير ميزانية الجماعة خلال الولاية الانتخابية الحالية.

وبرفض التصويت على مشروع الميزانية، يكون رئيس مجلس جماعة "بني عبد الله" قد فشل للمرة الرابعة خلال ولايته الانتخابية، بحسب المصادر ذاتها، في تمرير مشروع الميزانية. وقال عضو في المجلس إنها المرة الرابعة على التوالي التي يتم فيها رفض ميزانية جماعة "بني عبد الله" بأغلبية أعضاء المجلس بينما لا يزال الرئيس يسيّر الجماعة ويدبّر شؤون سكانها رغم أنه فقد الأغلبية منذ دورة أكتوبر 2017.

الحسيمة.. المجلس الجماعي لـ"بني عبدالله" يرفض مشروع الميزانية للمرة الرابعة

في خضمّ ذلك، يتساءل أعضاء المعارضة وبعض سكان الجماعة من يتحمّل مسؤولية هذا الوضع غير الطبيعي، ويرون أنّ رئيس هذه الجماعة "مفروض عليهم" لتسيير هذه الجماعة، التي يعيش مجلسها على وقع صراعات منذ انتخاب الرئيس (في 2015) إذ فشل في تدبير شؤون الجماعة، خصوصا بعدما فقدَ الأغلبية داخل المجلس قبل ثلاث سنوات.

يشار إلى أن مجلس الجماعة كان قد رفض، ثلاث مرات قبل الآن مشروع الميزانية الذي يتقدّم به الرئيس الحالي، إذ يقرر أغلبية اعضاء المجلس التصويت برفض مشروع الميزانية المقدم من قبَل رئيس المجلس، بعد تسجيلهم ما يصفونه بـ"عدم التزام رئيس المجلس بالقانون التنظيمي المتعلق بالجماعات وكذا بالنظام الداخلي للمجلس في ما يرتبط بتسيير الجلسة، من خلال امتناعه عن إعطاء الكلمة للأعضاء وخروجه كثيرا عن مواضيع الدورات.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح