البحث الصوتي والصرفي في اللغة العربية: قضايا وإشكالات.. محور ندوة علمية دولية بكلية الناظور


نجاة الغوز – يونس الشاوي


تحت إشراف فريق "البحث في الخطاب والدلالة: القيم المجتمعية، بمختبر المجتمع والخطاب وتكامل المعارف"، نظمت الكلية المتعددة التخصصات بالناظور، أمس الأربعاء 11 دجنبر الجاري، ندوة علمية دولية تمحور موضوعها حول "البحث الصوتي والصرفي في اللغة العربية: قضايا و إشكالات"، وذلك بحضور ثلة من الباحثين والنقاد إلى جانب الطلبة والمهتمين بالحقل الصوتي والصرفي في اللغة العربية.

وقد استهلت الندوة أشغالها بكلمة ألقاها الأستاذ الدكتور أبو عبد السلام الادريسي، مرحبا بالضيوف المتوافدين من داخل وخارج المغرب وبالطلبة الباحثين، مبرزا أهمية هذه اللقاءات الأكاديمية العلمية، ثم كلمة ألقاها مدير مختبر المجتمع والخطاب وتكامل المعارف الأستاذ الدكتور فريد لمريني الوهابي، تلتها كلمة منسق الندوة بالكلية المتعددة التخصصات الأستاذ الدكتور عبد الحق العمري، قبل انطلاق أشغال الندوة الدولية التي تخللتها مجموعة من المحاور، هي:

"الأصوات العربية بين الثبات والتغير من تأطير الدكتور الشاذلي الهيشري ( تونس)؛ إشكالية أصوات العلة في الدرس الصرفي الصوتي من تأطير الدكتور عباس لعشريس (الجزائر)؛ من مظاهر تأثير الصوت والدلالة والنحو و المعجم في التصريف الشكلي من تأطير الدكتور حميدة العوني ( جامعة سيدي محمد بن عبد الله، المغرب)؛ ما خصائص الدراسة الصوتية عند الفيزيائي و الطبيب ابن سينا من تأطير الدكتورة فتيحة قدام ( المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالقنيطرة، المغرب)".

فيما عقبها، اُستأنفت أشغال الندوة الدولية الثانية التي ترأسها الأستاذ الدكتور خاليد حسني، بحيث تخللتها مجموعة من المحاور المتنوعة، والتي أطرها مجموعة من الباحثين والدكاترة قبل أن تنتهي فعاليات اليوم الأول بفتح أرضية نقاش علمي مسؤول حول الأوراق العلمية التي قدمت أمامهم، على أمل أن تتواصل أشغال الندوة الدولية خلال يوم الخميس 12 دجبنر الجاري.

تجدر الإشارة إلى أن فريق "البحث في الخطاب والدلالة: القيم المجتمعية بمختبر المجتمع والخطاب وتكامل المعارف"، دأب على تنظيم مثل هذه اللقاءات والندوات العلمية، التي تعد قيمة مضافة للكلية المتعددة التخصصات بالناظور، بشكل خاص ولاقليم الناظور، وجهة الشرق بشكل عام.


































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح